1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

العراق - انفجارات جديدة تقتل العشرات في بغداد والبصرة

مقتل نحو 40 شخصا جراء انفجار سيارات مفخخة في بغداد والبصرة وصلاح الدين. يأتي ذلك في وقت يتصاعد فيه التوتر السياسي وموجات العنف التي حصدت مئات الضحايا خلال الأسابيع القليلة المنصرمة.

An Iraqi police officer inspects the site of a car bomb attack in Basra, 340 miles (550 kilometers) southeast of Baghdad, Iraq, Monday, May 20, 2013. Two car bombings in the southern city of Basra, killing and wounding dozens of people, police said. Iraq has seen a spike of attacks, including bombings hitting both Sunni and Shiite civilian targets over the last week. (AP Photo/ Nabil al-Jurani)

Bombenanschlag in Basra Irak

قال مسعفون إن ثماني سيارات ملغومة انفجرت في مناطق تسكنها غالبية من الشيعة في العاصمة بغداد مما أسفر عن مقتل 20 على الأقل اليوم الاثنين 20 مايو/ أيار 2013. كما انفجرت سيارتان ملغومتان في البصرة وهي مدينة تسكنها أغلبية شيعية في الجنوب. وقال مسعفون ومصادر في الشرطة إن الهجوم الأول وقع في حي الحنانية قرب سوق مزدحمة ومطاعم، في حين انفجرت السيارة الثانية داخل محطة للحافلات في ساحة سعد.وقتل في الهجومين 9 أشخاص. كما ذكرت مصادر الشرطة العراقية أن ثمانية من الزوار الإيرانيين قتلوا اليوم وأصيب 19 آخرون جراء انفجار سيارة مفخخة بمحافظة صلاح الدين (170 كم شمالي بغداد).

ولقي العشرات حتفهم في هجمات على مدى الأسبوع المنصرم في الوقت الذي تتصاعد فيه التوترات بين السنة الشيعة إلى أعلى مستوى منذ انسحاب القوات الأمريكية في ديسمبر/ كانون الأول 2011. وسقط أكثر من 700 قتيل في ابريل/ نيسان طبقا لأرقام الأمم المتحدة وهو أكبر عدد منذ نحو خمس سنوات. ويزداد التوتر حدة من يوم لآخر بسبب الصراع الذي يتخذ بعدا طائفيا بشكل متزايد في سوريا المجاورة. وينظم محتجون ينتمون للسنة مظاهرات احتجاجا على سياسات رئيس الوزراء نوري المالكي منذ ديسمبر/ كانون الأول.

على صعيد آخر، قتل 24 من عناصر الشرطة العراقية في هجمات وعملية تحرير مختطفين في مناطق مختلفة من محافظة الانبار مساء الأحد 19 مايو/ أيار وفق ما ذكرته مصادر أمنية وطبية لوكالة فرانس برس.

وقالت المصادر إن ثمانية من الشرطة قتلوا في هجوم على مقر لهم في حديثة (210 كلم شمال غرب بغداد)، وقتل أربعة في هجوم مماثل في راوة (260 كلم شمال غرب بغداد)، بينما قتل 12 من عناصر الشرطة المختطفين خلال تحريرهم قرب الرمادي (100 كلم غرب بغداد.

مختارات