العثور على رفات يعتقد أنها لجنود لبنانيين اختطفهم ″داعش″ | أخبار | DW | 27.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

العثور على رفات يعتقد أنها لجنود لبنانيين اختطفهم "داعش"

انتشل الجيش اللبناني رفات ما يعتقد أنهم ستة جنود اختطفهم مسلحو تنظيم "داعش" الإرهابي، حسبما قال اللواء عباس ابراهيم رئيس المديرية العامة للأمن العام.

 كشف المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس إبراهيم عصر اليوم الأحد عن انتشال رفات تعود لستة أشخاص 
يعتقد أنها لعسكريين لبنانيين اختطفهم داعش. ويتم إجراء اختبارات الحمض النووي على رفات جثث الجنود، بحسب اللواء عباس إبراهيم، مضيفا: "إننا واثقون تقريبا من أن الجنود المختطفين قد تم قتلهم".

وفُقد تسعة جنود لبنانيين منذ آب/ أغسطس 2014 . وذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن قوات الأمن اللبنانية اكتشفت أماكن دفنهم على ضوء معلومات قدمها مقاتلون من "داعش" أعلنوا استسلامهم.

وأعلن الجيش اللبناني وقفا لإطلاق النار في وقت مبكر من صباح اليوم الأحد (27 أغسطس/ آب 2017) فيما يتعلق بعملياته ضد "داعش"، قائلا إن تلك الوقفة لأعمال القتال تهدف إلى تقديم فرصة لمفاوضات نهائية حول الجنود المختطفين.

وكان الجيش اللبناني قد اطلق في التاسع عشر من الشهر الجاري عملية عسكرية لطرد تنظيم "داعش" من المنطقة الواقعة قرب الحدود مع سوريا شرق البلاد.

م.أ.م/ ص ش (د ب أ)     

مختارات