1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الظروف الجوية: تعطيل المؤسسات العامة في الأدرن وإصابة المئات في الضفة الغربية

بسبب الأحوال الجوية القاسية التي تمر منها منطقة الشرق الأوسط، قررت الحكومة الأردنية تعطيل كافة المؤسسات الحكومية والعامة، فيما قتل عدة أشخاص في اسرائيل وأصيب المئات في الضفة الغربية.

قرر رئيس الوزراء الأردني عبد الله النسور تعطيل كافة المؤسسات الحكومية والعامة اليوم الأربعاء (09 يناير/ كانون الثاني 2013) بسبب الظروف الجوية السائدة. ووفقا لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) فقد استثنت الحكومة وزارة الداخلية وأجهزتها الأمنية والمدنية وأمانة عمان وأجهزتها ووزارة الأشغال العامة والإسكان وأجهزتها في كافة محافظات الأردن، والبلديات، ووزارة المياه وسلطة المياه ودوائرهما في المحافظات، ووزارة الصحة ودوائرها ومراكزها الصحية، بالإضافة إلى المؤسسات التي تقتضي طبيعة عملها الدوام. وأهابت وزارة الداخلية بالمواطنين التخفيف قدر الإمكان من استخدام مركباتهم وعدم الخروج إلا في حالات الضرورة القصوى نظرا للأحوال الجوية السائدة، وحتى يتسنى للجهات المختصة التعامل مع هذا الظرف الطارئ. ومن جهته، قرر وزير التربية والتعليم العالي والبحث العلمي الأردني وجيه عويس "تأجيل امتحانات الثانوية العامة لكافة الفروع الأكاديمية والمهنية التي كان مزمعا إجراؤها اليوم الأربعاء وذلك نتيجة للظروف الجوية السائدة".

وتتعرض منطقة الشرق الأوسط بشكل عام لظروف جوية غير مسبوقة، حيث تتساقط الثلوج في دمشق ويشهد الأردن فيضانات ويتنقل أفراد الشرطة في لبنان على متن السكوتر المائي جراء الأمطار الغزيرة والرياح العاتية التي تهب على منطقة الشرق الأوسط منذ يوم الأحد الماضي، ما أسفر عن سقوط ستة قتلى على الأقل وفقدان 11 شخصا. ولا تتوقع أجهزة الأرصاد الجوية في المنطقة أي تحسن في الطقس قبل يوم غد الخميس. وتتوقع حتى انخفاضا جديدا في درجات الحرارة مع إمكانية سقوط الثلوج على مستوى منخفض في لبنان وإسرائيل والأراضي الفلسطينية.

قتيلان ومئات الإصابات في الضفة الغربية
وصرحت مصادر فلسطينية بأنه تم العثور صباح اليوم الأربعاء على جثتي فتاتين كانتا فقدتا أمس بعد أن جرفتهما السيول ما بين بلدتي عنبتا وعنابا شمالي طولكرم بالضفة الغربية. في غضون ذلك أوضح تقرير لإدارة العلاقات العامة والإعلام بالدفاع المدني أن عدد الإصابات جراء اشتداد المنخفض الجوي في محافظات الضفة الغربية بلغ 500 مواطن إضافة لغمر 400 منزل بمياه السيول التي تشكلت بفعل الأمطار الغزيرة. وأضاف التقرير، أنه جرى إنقاذ أكثر من 300 مواطن بمحافظة طولكرم، وتم تسجيل أكثر من 120 إصابة في جنين، وغرق 130 منزلا وإنقاذ ستة أطفال في منطقة جبع وعنزة. كذلك تعرضت مناطق عدة من السعودية والعراق أيضاً لفيضانات بسبب هطول أمطار غزيرة والظروف الجوية السيئة التي تجتاح الشرق الأوسط.

وفي اسرائيل، لقي ثلاثة أشخاص حتفهم أمس الثلاثاء عندما انقلبت سيارتهم بفعل الرياح على طريق سريع يصل تل أبيب بالقدس والضفة الغربية كما قتل شخص وجرح اثنان آخران عندما جرفت المياه سيارتهم في بلدة عتيل شمال طولكرم. وتدخلت مروحيات عسكرية إسرائيلية لإنقاذ 20 شخصا احتجزوا على سقوف منازلهم التي غمرتها المياه.

هذا، وتعرضت شبه جزيرة سيناء ليل الثلاثاء/ الأربعاء لموجة من الطقس السيئ الذي يجتاح سيناء منذ 48 ساعة، حيث تتعرض لموجة رياح باردة وصقيع غير مسبوق منذ عدة سنوات. ولم تسفر موجة الطقس السيئ والأمطار الغزيرة التي تساقطت على جبال ووديان سيناء وعلى مدن وقرى محافظتي شمال وجنوب سيناء عن وقوع خسائر مادية أو بشرية.
وبالرغم من ذلك الطقس السيئ اعتبر البعض هذا بداية مبشرة لموسم من الأمطار الغزيرة التي ينتظرها أهالي سيناء قاطنو الصحراء من أجل موسم جيد للزراعة وكذلك من أجل أنشطة رعي الحيوانات.

ع.ش / ع. ج ( أ ف ب، د ب أ)