1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

الشوكولاتة..حلوى مضرة أم مصدر للسعادة؟

يحاول الكثيرون تجنب تناول الشوكولاتة للحفاظ على قوام رشيق. آخرون لا يبالون ذلك لأن هذه الحلوى تشكل مصدر سعادة لهم. يوضح الخبراء مزايا وعيوب الشوكولاتة ويفرقون بين أنواعها المختلفة.

تمثل الشوكولاتة بالنسبة للكثيرين مصدرا لكيلوغرامات إضافية، لذا فهي تزعج من يبحثون عن الرشاقة لما تحتوية من دهون وسكر وسعرات حرارية كثيرة، لكنها في الوقت نفسه مصدر سعادة للذين ينظرون للجانب الإيجابي منها وهو احتوائها على مسحوق الكاكاو الذي يتكون من مواد مفيدة لضغط الدم والقلب.

وما بين هؤلاء وهؤلاء يبقى السؤال هل الشوكولاتة مفيدة أم مضرة للصحة؟

تكمن مشكلة الشوكولاتة في احتوائها على نسبة كبيرة من السعرات الحرارية فالقطعة الواحدة تحتوي على 500 إلى 550 من السعرات الحرارية أي ربع السعرات التي يحتاجها الإنسان البالغ في اليوم الواحد. لكن العلماء يفرقون هنا بين أنواع الشوكولاتة المختلفة من حيث الضرر، كما نقلت مجلة "Gesundheit" الإلكترونية الألمانية المعنية بالأخبار العلمية. وبينت المجلة في تقرير لها أن الشوكولاتة البيضاء هي أكثر الأنواع المضرة إذ تحتوي على أكبر نسبة من السعرات الحرارية والسكر. أما الشوكولاتة الداكنة فهي أفضل أنواع الشوكولاتة، لأنها تحتوي على أقل نسبة.

ويشير العلماء، وفقا للتقرير، إلى الآثار الإيجابية للشوكولاتة على الصحة لاسيما الشوكولاتة الداكنة والمرة، إذ يحتوي مسحوق الكاكاو الذي تتكون منه على مواد تزيد من مرونة الشرايين وبالتالي تساعد على خفض ضغط الدم.

في الوقت نفسه تحتوي الشوكولاتة على مواد تؤثر على الحالة المزاجية للإنسان بشكل يشبة تأثير الكافايين لكن العلماء يرون أن ربط الشوكولاتة بالشعور بالسعادة هي مسألة نفسية بشكل كبير. فتناول الحلوى له نفس تأثير الحصول على مكافأة جيدة وبالتالي يساعد على إفراز هرمونات السعادة.

لكن من ناحية أخرى، يجب أن الانتباه دائما إلى أن احتواء الشوكولاتة على الدهون والسكر يجعلها من أسباب زيادة الوزن وأيضا تسوس الأسنان، لذا ينصح العلماء بتناولها بكميات معتدلة والحرص على اختيار الأنواع التي تحتوي على سعرات أقل.

ا.ف/ ف.ي (DW)