1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

السيسي يؤكد ضرورة تكثيف الجهود الدولية لاستئصال الإرهاب

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ضرورة تكثيف الجهود الدولية لتجفيف منابع الإرهاب، يأتي هذا بعد إعلان الجيش المصري قتل 19 "تكفيرياً شديدي الخطورة"، بينهم قيادي بارز في قصف جوي شمالي سيناء.

 أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ضرورة تكثيف الجهود الدولية لتجفيف منابع الإرهاب وتوجيه رسالة حاسمة إلى الدول التي تدعم الإرهاب بضرورة إيقاف تمويل التنظيمات الإرهابية أو مدها بالسلاح والمقاتلين.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس المصري اليوم الخميس( 20 نيسان/ أبريل) جيمس ماتيس وزير الدفاع الأمريكي، وذلك بحضور الفريق أول صدقي صبحي وزير الدفاع والإنتاج الحربي، بالإضافة إلى دينا باول نائبة مستشار الأمن القومي الأمريكي للشئون الإستراتيجية وستيفن بيكروفت السفير الأمريكي بالقاهرة ، حسبما أفادت الرئاسة المصرية .

وأكد الرئيس المصري خلال اللقاء، على قوة العلاقات المصرية الأمريكية وما تتميز به من طابع استراتيجي، وصمودها أمام الكثير من التحديات الصعبة خلال السنوات الماضية، مؤكداً حرص مصر على أن تشهد العلاقات الثنائية انطلاقة قوية في ظل الإدارة الأمريكية الجديدة.

ووصل ماتيس إلى القاهرة خلال الساعات الماضية قادما من السعودية في زيارة لمصر تستغرق عدة ساعات. وكان وزير الدفاع الأمريكي بدأ جولة بالمنطقة منذ ثلاثة أيام تشمل زيارة السعودية ومصر وإسرائيل وقطر وجيبوتي.

 من جهة أخرى أعلن الجيش المصري الخميس مقتل قيادي بارز في تنظيم "داعش" في سيناء هو "رئيس اللجنة الشرعية" للتنظيم و18 آخرين من أعضائه خلال قصف جوي استهدفهم.

وأكد بيان نشره المتحدث الرسمي باسم الجيش على صفحته الرسمية على فيسبوك أن "القوات الجوية تمكنت من استهداف وتدمير عدد من البؤر الإرهابية فضلاً عن تدمير أربع عربات نقل خاصة بالعناصر التكفيرية".

وأضاف البيان انه "بالتحري من الأجهزة الأمنية المعنية عن نتائج القصف الجوى تبين مقتل 19 فردا تكفيرىا شديدي الخطورة منهم أحد القادة البارزين داخل ما يسمى بتنظيم أنصار بيت المقدس وهو رئيس اللجنة الشرعية بالتنظيم".

وقال البيان ان "القوات الجوية تواصل دعمها لعناصر إنفاذ القانون بشمال ووسط سيناء لتكثيف عملياتها النوعية للقضاء على باقي البؤر الإرهابية والعناصر التكفيرية ودحر الإرهاب بشمال ووسط سيناء".

وقتل شرطي مصري مساء الثلاثاء في هجوم استهدف نقطة مراقبة للشرطة بالقرب من دير سانت كاترين في جنوب سيناء، وهو اعتداء تبناه تنظيم "الدولة الإسلامية".

وأعلنت وزارة الداخلية المصرية الأربعاء أن قوات الأمن قتلت مسلحا يشتبه بأنه منفذ هجوم دير سانت كاترين.

وجاء هجوم الثلاثاء بعد 9 أيام من تفجيرين انتحاريين استهدفا كنيستين في الإسكندرية وطنطا أثناء احتفال الأقباط بأحد السعف (الشعانين) وتبناهما تنظيم الدولة الإسلامية واسفرا عن سقوط 45 قتيلا وعشرات الجرحى.

ع.أ.ج / ح ع ح (د ب ا، أ ف ب)

مختارات