السفير البريطاني بصنعاء يدعم المطالب بفتح مطار صنعاء | أخبار | DW | 10.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

السفير البريطاني بصنعاء يدعم المطالب بفتح مطار صنعاء

طالب سفير المملكة المتحدة في اليمن بإعادة فتح مطار صنعاء الدولي، وذلك كضرورة ملحة للتقليل من المعاناة الإنسانية في ظل حرب أزهقت أرواح أكثر من 11 ألف يميني وفق أرقام الأمم المتحدة.

أكد سايمون شيركليف، السفير البريطاني لدى اليمن اليوم الخميس (10 أغسطس/ آب 2017) دعمه وبشدة مطالب إعادة فتح مطار صنعاء الدولي. وقال  شيركليف، في تغريدات على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، "مطار صنعاء مهم جدا للرحلات الإنسانية و التجارية، هناك حاجة شديدة للاستجابة لأزمة اليمن".

وتابع "قرابة 10  آلاف يمني يموتون بسبب حالات صحية يمكن تجنبها بالسفر إلى الخارج وذلك منذ إغلاق مطار صنعاء قبل عام"، مشيراً إلى أن هذه الإحصائيات مرعبة. وأضاف أن هؤلاء هم الضحايا المخفيون،  حيث أن عددهم يقارب لعدد ضحايا الحرب بسبب الصراعات المباشرة.

 وأكد شيركليف أن برنامج المساعدات البريطانية هو ثاني أكبر مساهم في مناشدات الأمم المتحدة لأجل اليمن "لكن مع زيادة الحاجة يوميا يجب أن تزداد استجابة جميع الأطراف".

وكان التحالف العربي قد فرض حظرا على حركة الملاحة في مطار صنعاء الدولي الواقع تحت سيطرة الحوثيين منذ آب /أغسطس الماضي ، مع سماحه بدخول الطائرات الإغاثية التابعة للمنظمات الدولية، إلى المطار.

و.ب/ح.ع.ح (د ب أ)

 

مختارات