السعودية تعترض صاروخا باليستيا قرب الرياض | أخبار | DW | 04.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

السعودية تعترض صاروخا باليستيا قرب الرياض

قالت وسائل إعلام سعودية إن الدفاع الجوي السعودي اعترض صاروخا بالستيا شمال شرق العاصمة الرياض. الإعلام الحوثي أكد إطلاق الصاروخ قائلا إنه استهدف مطار الملك خالد الدولي في الرياض.

Saudi Arabien Königsturm in Riad (picture-alliance/AP Photo/M. Schreiber)

العاصمة السعودية الرياض (صورة من الأرشيف)

أعلنت شبكة الإخبارية التلفزيونية السعودية الرسمية مساء السبت (الرابع من تشرين الثاني/ نوفمبر 2017) أن القوات السعودية اعترضت ودمرت صاروخا بالستيا في شمال شرق العاصمة الرياض. وقالت الشبكة إن "الصاروخ لم يوقع ضحايا ولا تسبب بأضرار".

وفي الوقت ذاته أعلنت وكالة "سبأ" التابعة للحوثيين أن الصاروخ أطلق من اليمن على مطار الملك خالد الدولي في الرياض. وأوضحت أن الصاروخ "باليستي بعيد المدى من طراز بركان تو إتش".

وكانت فضائية "العربية" الإخبارية قد ذكرت أن الدفاع الجوي السعودي اعترض صاروخا باليستيا شمال شرقي العاصمة الرياض. وأوضحت "العربية" أن الصاروخ "محدود الحجم"، وتم اعتراضه دون أي خسائر بشرية أو مادية.

وليست هذه المرة الأولى التي تقول فيها الميليشيات الحوثية إنها أطلقت صواريخ بالستية على مواقع في السعودية، لعل أحدها كان معسكر للجيش السعودي في عسير. كما اتهم وزير الخارجية السعودي عادل الجبير الحوثيين أيضا باستهداف الحرم المكي بصاروخ باليستي يوم الخميس (26 تشرين الأول/ أكتوبر).

وقال الجبير يومها "تجاوز تطاول ميليشيات الحوثي-صالح باستهداف المسجد الحرام في مكة المكرمة بالصواريخ في استفزاز لمشاعر المسلمين في كل مكان". بيد أن الحوثيين ورغم تأكيدهم إطلاق صاروخ داخل السعودية، إلا انهم نفوا استهداف الحرم المكي قائلين إنهم استهدفوا بالصاروخ الباليستي مطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة، وهو أكثر مطارات المملكة زحاما.

ز.أ.ب/ أ.ح (د ب أ، أ ف ب، رويترز)

مختارات