1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

السعودية: إعلان وفاة ثلاث ضحايا جدد بفيروس "كورونا"

أعلنت السعودية عن وفاة ثلاث حالات جديدة جراء الإصابة بفيروس "كورونا". الفيروس الذي ينتمي لعائلة "سارس" وذهب ضحيته 30 شخصاً، ظهر بداية في السعودية وحصد فيها معظم الضحايا، قبل أن ينتقل إلى دول أخرى معظمها شرق أوسطية.

قالت وزارة الصحة السعودية في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني إن ثلاثة من المرضى الذين كانت قد أعلنت في وقت سابق عن إصابتهم بفيروس "كورونا"، قد توفوا. وأوضحت الوزارة أن اثنين من المتوفين كانا يعانيان من أمراض مزمنة وفشل في الكلى. وجاء في بيان الوزارة أنها فحصت خلال الأيام الثلاثة الماضية 155 عينة يشتبه في إصابتها بالفيروس، لكن النتائج كلها كانت سلبية. وحسب السلطات السعودية، فإن عدد حالات الوفاة بلغت 24 شخصاً حتى الآن.

وبحسب حصيلة لمنظمة الصحة العالمية الجمعة الماضية، فإن بلدان الشرق الأوسط هي الأكثر تأثراً بهذا الفيروس، مع 25 حالة وفاة في السعودية من الثلاثين حالة وفاة حتى الآن في العالم. وسجلت أول حالة وفاة بهذا الفيروس في حزيران/ يونيو 2012 بالسعودية. وهذا الفيروس، القريب من الفيروس المسبب لمرض الالتهاب الرئوي اللانمطي الحاد (سارس)، أصاب أشخاصاً يعيشون بشكل رئيسي في السعودية.

وسجلت حالات أخرى في قطر والأردن وتونس والإمارات العربية المتحدة وألمانيا وبريطانيا وفرنسا. وأعلنت إيطاليا أمس السبت عن إصابتين جديدتين بفيروس "كورونا"، في محيط رجل يبلغ من العمر 45 عاماً عاد في الآونة الأخيرة من الأردن وأصيب بالفيروس. وبحسب الوزارة، فإن المصابين أصيبا بشكل إكلينيكي بالتهاب في الجهاز التنفسي لا يبدو خطراً حتى الآن، لكن تم وضعهما "تحت المراقبة الصحية لأنه كان لهما اتصال بصيق في حالة العدوى الأولى بالفيروس، التي أعلن عنها الجمعة الماضية".

وأطلقت منظمة الصحة العالمية على الفيروس اسم التهاب الجهاز التنفسي الحاد الشرق أوسطي. وينتمي هذا الفيروس إلى نفس العائلة الفيروسية التي سببت فيروس "سارس"، الذي انطلق من الصين واجتاح العالم عام 2003 وتسبب في وفاة ما بين 775 و800 شخص وأثار القلق في العالم، غير أن الفيروس الجديد مختلف عن "سارس"، إذ يتميز بتسببه في قصور كلوي سريع.

ع.ج.م/ ي. أ (د ب أ، أ ف ب، رويترز)

مختارات