1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الرئيس عباس يقبل استقالة رئيس وزرائه فياض

قال مسؤول فلسطيني ووكالة الأنباء الفلسطينية إن الرئيس محمود عباس قبل استقالة رئيس الوزراء سلام فياض. وحركة حماس تقول إن الاستقالة مرتبطة بخلافات داخل فتح، مؤكدة أن "فياض يغادر الحكومة بعد أن اغرق شعبنا بالديون".

قال مسؤول فلسطيني اليوم السبت (13 أبريل/نيسان) إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس وافق على قبول استقالة رئيس الوزراء سلام فياض. وقال بيان لوكالة الأنباء الفلسطينية "أبلغ الرئيس سلام فياض قبول استقالته وطلب منه تسيير أعمال الحكومة الى حين تشكيل حكومة جديدة."

وقالت مصادر لوكالة رويترز إن فياض قدم استقالته إلى عباس يوم الأربعاء في أعقاب خلاف بين الرجلين بشأن سياسة الحكومة.

وأصدرت الرئاسة الفلسطينية بيانا عقب الاجتماع جاء فيه "استقبل الرئيس محمود عباس مساء اليوم السبت في مقر الرئاسة برام الله رئيس مجلس الوزراء سلام فياض، وخلال الاجتماع قدم رئيس الوزراء إلى السيد الرئيس استقالته من منصبه".

وتابع البيان "أعرب فياض عن عميق تقديره لثقة الرئيس والدعم اللا محدود الذي قدمه لعمل الحكومة خلال السنوات الماضية".

وأضاف البيان ان الرئيس الفلسطيني أكد "ثقته العالية بفياض" مشيرا "إلى ما حققته الحكومة من إنجازات استثنائية في خدمة المشروع الوطني, وبناء مؤسسات دولة فلسطين المستقلة في أوقات صعبة, شاكرا له جهوده وعمله الدؤوب وشاكرا وزراء الحكومة على عملهم".

واعتبرت حركة حماس، على لسان سامي ابو زهري المتحدث باسم حماس لوكالة فرانس برس، "أن استقالة فياض موضوع داخلي مرتبط بالخلافات بين فتح وفياض، وهو ما عبر عنه المجلس الثوري لفتح". وأضاف أبو زهري "فياض يغادر الحكومة بعد ان اغرق شعبنا بالديون، وحركة فتح تتحمل المسؤولية عن ذلك لأنها هي التي فرضته على الجميع منذ البداية". وبعد ان أكد ان حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة منذ ست سنوات تقريبا "جاهزة لتنفيذ اتفاق المصالحة حينما تكون فتح جاهزة للالتزام بالكامل بالاتفاق" أوضح ابو زهري ان "هذا التطور (استقالة فياض) غير مرتبط بملف المصالحة الفلسطينية".

م. أ. م/ (رويترز، أ ف ب)

مختارات