1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الرئيس الجزائري بوتفليقة يترشح لفترة رئاسية رابعة

أبلغ الرئيس الجزائري بوتفليقة وزارة داخلية بلده بترشحه في انتخابات الرئاسة المقبلة. ووردت أنباء أن وزير الطاقة سيتولى قريبا منصب رئيس الوزراء، خلفا لعبد المالك سلال الذي سيتفرغ لإدارة الحملة الانتخابية لبوتفليقة.

أعلنت رئاسة الجمهورية الجزائرية السبت (22 شباط/ فبراير 2014) أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة أودع لدى وزارة الداخلية طلب ترشحه وسحب وثائق جمع التوقيعات للانتخابات الرئاسية المقررة في 17 أبريل/ نيسان، بحسب التلفزيون الجزائري الرسمي السبت.

وجاء في شريط أخبار التلفزيون أن مصالح رئاسة الجمهورية أكدت أن الرئيس بوتفليقة أودع لدى وزارة الداخلية "رسالة نية الترشح" وسحب وثائق جمع التوقيعات. وكان التلفزيون الجزائري أعلن في وقت سابق السبت أن بوتفليقة سيقدم طلب الترشح لوزارة الداخلية "غدا الأحد".

سلال يؤكد ترشيح بوتفليقة لولاية رابعة

ويفرض قانون الانتخاب على كل مرشح أو من يفوضه تقديم طلب رسمي للترشح، للحصول على استمارات جمع التوقيعات. وعلى كل مرشح جمع 600 توقيع من الأعضاء المنتخبين في البرلمان والمجالس المحلية أو جمع 60 ألف توقيع من المواطنين المسجلين في القوائم الانتخابية.

وكان رئيس الوزراء الجزائري عبد المالك سلال قد أعلن في وقت سابق اليوم السبت أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، الذي أصيب بجلطة العام الماضي، سيترشح لفترة رئاسية رابعة في الانتخابات المقررة في 17 أبريل/ نيسان. وقال سلال في مدينة وهران بشمال غرب الجزائر "أعلن لكم اليوم عن ترشح رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة لرئاسيات 17 أبريل المقبل".

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.ا) أن بوتفليقة يتجه نحو تعيين وزير الطاقة والمناجم الحالي يوسف يوسفي في منصب رئيس الوزراء خلفا لعبد المالك سلال، الذي سيتنحى من منصبه للتفرغ لإدارة الحملة الانتخابية لبوتفليقة. وأكدت مصادر مطلعة أن يوسفي سيحتفظ بمنصبه الحالي في الحكومة وأن هذا التغيير لن يتم قبل 12 مارس/ آذار المقبل. وكان سلال قد عين مديرا للحملة الانتخابية للرئيس بوتفليقة عامي 2004 و2009. من جهة أخرى، أعلن الموقع الاخباري "كل شيء عن الجزائر" أن عمارة بنيونس وزير التنمية الصناعية وترقية الاستثمار سيعن مديرا للحملة الانتخابية للرئيس بوتفليقة في الخارج وتبعا لذلك فإنه سيكون ملزما بالاستقالة من الحكومة.

ع.ش/ ف.ي (أ ف ب، رويترز)

مواضيع ذات صلة