1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الرئيس التونسي يكلف مهدي جمعة بتشكيل حكومة كفاءات

أعلن اليوم في تونس أن الرئيس منصف المرزوقي كلف مهدي جمعة، وزير الصناعة في الحكومة المستقيلة برئاسة علي العريض، بتشكيل حكومة كفاءات مستقلة بعد أن توافقت الأحزاب التونسية، في إطار الحوار الوطني، على ترشيحه للمنصب.

كلف الرئيس التونسي محمد المنصف المرزوقي اليوم الجمعة، بشكل رسمي، مهدي جمعة بتشكيل حكومة مستقلين وذلك غداة تقديم الإسلامي علي العريض استقالة حكومته إلى المرزوقي. وقال رئيس الوزراء المكلف مهدي جمعة للصحافيين عقب لقاء مع الرئيس التونسي "كلفني رئيس الجمهورية (..)بتشكيل الحكومة وفق القانون المؤقت لتنظيم السلطة العمومية وخارطة الطريق" التي طرحتها المنظمات غير الحكومية الأربعة الراعية للحوار وضمنها المركزية النقابية، لإخراج البلاد من أزمة سياسية مستمرة منذ أشهر.

وكان الرئيس المرزوقي قد سلم مساء أمس الخميس رئيس حركة النهضة الإسلامية، راشد الغنوشي، رسالة ترشيح رئيس الحكومة المستقلة باعتباره رئيس الحزب الأكبر في المجلس التأسيسي التونسي، حيث يملك الإسلاميون 89 مقعدا من مجموع 217 مقعدا، وفق ما ينص عليه التنظيم المؤقت للسلطة العمومية(الدستور الصغير) في البلاد. ويعتبر تكليف الغنوشي بترشيح رئيس للحكومة أمرا شكليا لان حركة النهضة وأحزابا أخرى رشحت منذ الشهر الماضي مهدي جمعة وهو وزير الصناعة في حكومة علي العريض، لرئاسة حكومة الكفاءات المستقلة.

وستتولى حكومة مهدي جمعة بعد انتهاء مشاورات تشكيلها وتنصيبها رسميا، مهمة إدارة ما تبقى من المرحلة الانتقالية، وفي مقدمتها الاعداد لتنظيم أول انتخابات رئاسية وتشريعية في ظل الدستور الجديد الذي يعكف المجلس التأسيسي على انهاء عملية المصادقة عليه، وستجري الانتخابات المرتقبة منتصف العام الحالي باشراف هيئة مستقلة للانتخابات تم التوافق عليها في إطار الحوار الوطني. وتواجه الحكومة المرتقب تشكيلها تحديات اجتماعية وأمنية، حيث يتسلم جمعة مهمته قبيل الذكرى الثالثة للثورة التونسية، وسط اضطرابات واحتجاجات تشهدها البلاد، ومشاكل أمنية على خلفية ملاحقة جماعات إرهابية.

ح.ع.ح/م.س(أ.ف.ب، رويترز)

مختارات