1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الرئيس الألماني يكرم الضباط المقاومين للنظام النازي

أحيت ألمانيا الذكرى السنوية لقيام مجموعة من الضباط بمحاولة اغتيال هتلر وإنهاء نظامه النازي عام 1944. الرئيس الألماني غاوك أشاد بالضباط الذين حاولوا اغتيال هتلر واصفا يوم العشرين من تموز بيوم "الضمير الحي في بلادنا".

كرم الرئيس الألماني يواخيم غاوك جنود المقاومة ضد نظام الحكم النازي في العشرين من تموز/يوليو 1944. وقال غاوك اليوم السبت (20 تموز/ يوليو 2013) خلال مراسم حلف مجندين جدد ليمين الالتحاق بالجيش أمام مقر الرايخ الألماني، مقر البرلمان، في برلين وفقا لنص الخطاب الذي وزع قبل إلقائه: "يذكرنا العشرون من تموز/ يوليو بأولئك الجنود الذين لم يعرفوا فقط الأمر والطاعة، وإنما أعطوا ضميرهم في النهاية الأولوية في سلوكهم".

وأشار غاوك أن جنود المقاومة بقياد كلاوس شينك غراف فون شتاوفنبيرغ تحملوا بناء على هذه الحقيقة تبعات ما قاموا به ومسؤولية ما رأوه صحيحا. وأضاف غاوك قائلا: "إن محاولتهم إنهاء حكم نظام هتلر لم تنجح، إلا أنها لم تكن بلا هدف أو أثر"، مبينا أن الجيش الألماني اتخذ من موقفهم هذا مبدأ واضحا له فيما بعد.

ذكر أن فون شتاوفنبيرغ كان ضابطا في الجيش الألماني إبان العهد النازي وتعاطف مع أفكار النازية في البداية بدافع الوطنية الغامرة، ثم تخلى عن منهجها بعد اكتشافه لجرائمها واحتقارها للبشر، ما أدى إلى انقلابه عليها ومحاولته اغتيال الزعيم النازي أدولف هتلر في العشرين من تموز/ يوليو 1944، إلا أن محاولته فشلت وتم إعدامه في اليوم التالي 21 تموز/ يوليو، وصار بطلا قوميا فيما بعد.

ح.ع.ح/ أ.ح (د.أ.ب)

مختارات