الحكومة الألمانية تتجنب انتقاد الهجوم التركي على عفرين | أخبار | DW | 22.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الحكومة الألمانية تتجنب انتقاد الهجوم التركي على عفرين

تتجنب الحكومة الألمانية توجيه نقد صريح لحكومة أنقرة بشأن الهجوم التركي الحالي على مسلحي وحدات حماية الشعب الكردية في عفرين شمال سوريا. في حين علقت وزراة الدفاع على أنباء عن استخدام تركيا دبابات ألمانية في هجومها.

تحاول الحكومة الألمانية النأي بنفسها وتجنب انتقاد الهجوم التركي على عفرين بشكل مباشر، وفي هذا السياق قالت ماريا ادباهر الناطقة باسم وزارة الخارجية الألمانية اليوم الاثنين (22 كانون الثاني/ يناير 2018) إنّ" الحكومة الاتحادية لا تملك صورة كاملة عن الموقف، لذا فهي لا تستطيع أن تصنف العملية التركية ضمن القانون الدولي".

في السياق نفسه، لم تؤيد الحكومة الاتحادية استخدام تركيا لدبابات ليوبارد 2 الألمانية في الهجوم على عفرين شمالي سوريا، وبهذا الخصوص قال هولغر نويمان المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الألمانية "خلاف الصور التي نقلتها وسائل الإعلام، والمعروفة لدى الجميع، لا تتوفر لدينا معلوماتنا الخاصة عن استخدام دبابات ليوبارد المشار إليها".

وكان خبير أسلحة في الجيش الألماني قد أكد اليوم أنّ القوات المسلحة التركية تستخدم في عمليتها العسكرية ضد المسلحين الأكراد في منطقة عفرين شمالي سوريا دبابات ألمانية، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الألمانية دون الكشف عن هوية هذا الخبير.

وحسب المصدر، فإن صور العملية العسكرية تظهر فيها دبابات من طراز "ليوبارد 2 إيه 4" المنتجة في ألمانيا. وكانت وكالة أنباء "الأناضول" التركية الرسمية قد نشرت صورا للعملية العسكرية ظهرت فيها هذه الدبابات.

م.م/ ع.ج ( رويترز، د ب أ، ك ن أ)

 

مختارات

مواضيع ذات صلة