1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

"الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني يمر بأزمات في الزعامة والتوجه والقيادات"

فيما رأي أحد الخبراء أن الحزب الاشتراكي الديمقراطي يمر بأزمة بالغة، داعيا الحزب إلى تبنى استراتيجية واضحة وتقبل حقيقة أنه لم يعد الحزب العمالي الوحيد في الساحة، طالبت قيادات في الحزب رفاقها بالانضباط والولاء والتماسك.

default

الخبراء يرون أن على الحزب أن يتقبل فكرة أنه لم يعد الممثل الوحيد للطبقة العاملة في الساحة

قال لوتار بروبست، الخبير في شئون الأحزاب الألمانية، إن الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني يمر حاليا بأزمة بالغة. ورأى أستاذ العلوم السياسية بجامعة بريمن، في حديث مع وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) اليوم السبت أن هذه الأزمة مزدوجة؛ أي أنها "أزمة قيادة وأزمة توجه وأزمة في الشخصيات التي تشغل المراكز القيادية في الحزب". ودعا بروبست قيادات الحزب للبحث بشكل مشترك عن مخرج من هذه الأزمة، معتبرا أن هذا الحزب لم يصل بعد لموقف استراتيجي جديد و أنه منقسم على نفسه. ورغم أن بروبست يرى أن هذا الانقسام في صفوف الحزب بزعامة كورت بيك ليس كبيرا، إلا أنه قال إن سياسة الحزب غير واضحة وأنه ليس هناك في الوقت الحالي من يمتلك المرجعية الكافية لوضع حد لهذا الأمر، حسب تعبيره.

ضرورة توضيح مسألة القيادة والعلاقة مع حزب اليسار

Fraktionsvorsitzender Kurt Beck beim SPD Parteitag in Hamburg

كورت بيك في مرمى سهام النقاد من داخل وخارج الحزب

كما توقع بروبست عدم حصول الحزب على نفس النتيجة التي حققها في الانتخابات البرلمانية عام 2005. وقال إن الحزب إذا حصل، كما تشير استطلاعات الرأي الحالية، على 30 بالمائة من الأصوات في الانتخابات المقبلة، فإن ذلك سيكون شيئا جيدا، في إشارة منه إلى احتمال تراجع شعبية الحزب إلى أدنى من ذلك بكثير. لكن الخبير الألماني استدرك قائلا إنه مازال أمام الحزب أكثر من عام حتى الانتخابات البرلمانية المقبلة، ومن الممكن أن يستعيد الحزب قاعدته وتتصاعد شعبيته مرة أخرى.

ونصح بروبست الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك الرئيسي في الائتلاف الحاكم في ألمانيا، بتوضيح قضية زعامته وما إذا كان رئيسه كورت بك سيكون مرشحه لمنصب المستشار في الانتخابات المقبلة. كما دعا أستاذ العلوم السياسية الحزب الاشتراكي إلى إجراء نقاش صريح بشأن علاقته بحزب اليسار وألا يقتصر هذا النقاش على خلفيات تكتيكية أو تقاسم السلطة معه، مشيرا إلى أن على الحزب الاشتراكي الديمقراطي أن يتخلى من ناحية المبدأ عن الفكرة التي تقول إنه الحزب العمالي الوحيد، وأن يتقبل مسألة أنه لم يعد كذلك.

قيادات في الحزب تطالب بالتماسك والانضباط لتجاوز الأزمة

03.03.2006 Jou Interview Gabriel Sigmar

وزير البيئة الألماني، زيجمار جابريل، يدعو رفاقه في الحزب إلى الإنضباط الحزبي لتجاوز الأزمات الحالية

وعلى صعيد الحزب، دعا زيجمار جابريل، القيادي البارز في الحزب الاشتراكي الديمقراطي ، أعضاء حزبه إلى الانضباط والولاء للحزب والتضامن مع قيادته من أجل تحسين نتيجته في الانتخابات المقبلة. وفي مقال ينشر في وقت لاحق في كل من مجلة شبيجل وصحيفة "برلينر ريبوبليك"، ذكر وزير البيئة الألماني جابريل أن المناقشات غير الضرورية للحزب على مستوى الرأي العام قد أضرت به، داعيا حزبه إلى إجراء مناقشات صريحة وقاسية داخل صفوف الحزب إذا اقتضى الأمر على أن يبدو الحزب متماسكا ومتكاتفا نحو الخارج. ومن ناحيته، دعا الأمين العام للحزب هوبيرتوس هايل إلى التمسك بالرئيس الحالي للحزب، معترفا في مقال لصحيفة "بيلد أم زونتاج" التي تصدر غدا بأن الحزب لم يعط انطباعا بالتماسك وبكثرة الخارجين علنا عن سياسته من خلال تصريحاتهم في وسائل الإعلام المختلفة.

مختارات

مواضيع ذات صلة