الحريري: بحثت مع السيسي النأي بلبنان عن الأزمات الإقليمية | أخبار | DW | 21.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الحريري: بحثت مع السيسي النأي بلبنان عن الأزمات الإقليمية

قال رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري إنه بحث مع الرئيس المصري "استقرار لبنان وسياسة النأي بالنفس عن الأزمات الإقليمية". من جانبه دعا الرئيس اللبناني ميشال عون الدول العربية إلى التعامل مع لبنان بحكمة.

مشاهدة الفيديو 23:47
بث مباشر الآن
23:47 دقيقة

مسائيةDW : ماذا تخفي زيارة الحريري للقاهرة؟

أفادت مصادر في مطار القاهرة اليوم الثلاثاء (21 تشرين الثاني/نوفمبر 2017) بأن رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري غادر القاهرة متوجهاً إلى بيروت وذلك بعد أسبوعين من إعلان استقالته في السعودية. في هذه الأثناء قالت تغريدة من حساب الحريري على موقع "تويتر أنه وصل إلى قبرص حيث يلتقي رئيسها، دون تقديم المزيد من المعلومات.

وكان الحريري قد التقى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بمقر رئاسة الجمهورية بقصر الاتحادية، حيث تناول اللقاء آخر مستجدات الأوضاع في المنطقة، وتطورات الموقف في لبنان.

وقال الحريري للصحفيين قبيل مغادرته إن "الحديث مع الرئيس السيسي تمحور حول استقرار لبنان وسياسة النأي بالنفس عن الأزمات الإقليمية، وأنا أشكر مصر على دعمها، كما أشكر الرئيس السيسي لدعمه الاستقرار لبنان". وأضاف الحريري قائلا: "موقفي السياسي سيكون في لبنان ولن أتحدث بالسياسة الآن".

من جانبه أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلال لقائه الحريري في القاهرة على ضرورة "توافق الأطراف" اللبنانية. وجاء في بيان صادر عن الرئاسة المصرية أن السيسي أكد على دعمه الكامل للحفاظ على استقرار لبنان وطالب بضرورة "قيام جميع الأطراف اللبنانية بالتوافق فيما بينها وإعلاء المصلحة الوطنية العليا للشعب اللبناني، ورفض مساعي التدخل الأجنبي في الشؤون الداخلية للبنان".

يذكر أن الحريري وصل مطار القاهرة قادماً بطائرة خاصة من فرنسا في زيارة قصيرة لمصر هي الثانية له خلال هذا العام.

في غضون ذلك دعا الرئيس اللبناني ميشال عون الدول العربية إلى التعامل مع لبنان بحكمة وإلا فإن البلاد ستدفع "باتجاه النار". وقال عون في خطاب تلفزيوني عشية عيد الاستقلال اللبناني "رسالتي للأشقاء العرب: التعاطي مع لبنان يحتاج إلى الكثير من الحكمة والتعقل وخلاف ذلك هو دفع له باتجاه النار".

وأضاف عون: "وعلى الرغم من كل ما حصل، لا تزال آمالنا معقودة على جامعة الدول العربية بأن تتخذ المبادرة انطلاقاً من مبادئ وأهداف وروحية ميثاقها وتنقذ إنسانها وسيادتها واستقلالها ".وجاءت تحذيرات عون عقب اجتماع للجامعة العربية نددت فيه بحزب الله الشيعي اللبناني المدعوم من إيران بسبب "دعمه للإرهاب" ومشيرة إلى أنه جزء من الحكومة اللبنانية.

خ. س/أ. ح (د ب أ، رويترز، أ ف ب)

مشاهدة الفيديو 01:41
بث مباشر الآن
01:41 دقيقة

بوادر أزمة ديبلوماسية بين ألمانيا والسعودية بسبب الحريري

 

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع