1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الجيش النيجيري حدد مكان التلميذات المختطفات

أعلن رئيس أركان القوات النيجيرية أن الجيش يعرف مكان احتجاز التلميذات اللواتي اختطفتهن جماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة. لكن الجيش أبقى على محل احتجازهن سراً، وأضاف أنه تلقى الضوء الأخضر لتحريرهن.

أعلن الجيش النيجيري الثلاثاء (27 مايو/ أيار 2014) أنه تمكن من تحديد مكان وجود التلميذات المائتين اللواتي خطفتهن جماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة.

وقال رئيس أركان القوات المسلحة النيجيرية، المارشال ألكس باديه، للصحفيين أمام المقر العام للدفاع في العاصمة أبوجا إن "الخبر السار بالنسبة للفتيات هو أننا نعلم مكان وجودهن لكننا لا نستطيع أن نكشفه لكم". وأثار خطف 276 تلميذة في منتصف أبريل/ نيسان من مدرسة شيبوك في شمال شرق نيجيريا، ما تزال 223 منهن محتجزات، موجة استنكار في نيجيريا وأدى إلى تعبئة دولية للمساعدة في العثور عليهن.

وأرسلت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وإسرائيل أيضاً خبراء لمساعدة نيجيريا. وأدلى المسؤول العسكري النيجيري بهذه التصريحات بعدما خاطب متظاهرين نظموا الاثنين مسيرة حتى المقر العام للدفاع في أبوجا تضامناً مع المخطوفات. وأشار المارشال باديه إلى أن العملية "سر عسكري"، مضيفاً: "إننا نعمل. سنعيد الفتيات".

وأمام المتظاهرين قال: "لا أحد يحق له أن يقول لنا إن الجيش النيجيري يجهل ما يقوم به. نحن نعلم ما نقوم به. لا يمكننا أن نجازف بقتل بناتنا في حين أننا نريد تحريرهن". وتابع: "نحن نعمل. الرئيس (غودلاك جوناثان) يدعمنا بقوة. لقد منحنا الرئيس سلطة القيام بالعمل".

يشار إلى أن نيجيريا تبنت مع الدول المجاورة لها في السابع عشر من الشهر الجاري في باريس خطة "حرب" ضد بوكو حرام، التي اعتبرت "تنظيماً إرهابياً" و"تهديداً كبيراً" للمنطقة. وأدرج مجلس الأمن الدولي الجماعة المتطرفة على اللائحة السوداء للتنظيمات الإرهابية التي فرضت عليها عقوبات لصلتها بالقاعدة.

ي.أ/ ح.ز (د ب أ، أ ف ب)