1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الجيش المصري يمهل القوى السياسية 48 ساعة لتسوية الأزمة

أمهل الجيش المصري القوى السياسية 48 ساعة للاتفاق على مخرج من الأزمة السياسية التي تعصف بمصر حاليا. وقال عبد الفتاح السيسي قائد الجيش المصري إن "القوات المسلحة ستعلن خارطة طريق للمستقبل إذا لم تتحقق مطالب الشعب".

أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية اليوم الاثنين (1 يوليو/تموز) أنها تمهل القوى السياسية في البلاد 48 ساعة للتوافق، وإلا فإنها ستضع خريطة "مستقبلية" جديدة. وشدد الجيش المصري على أنه لن يكون طرفا في دائرة السياسة أو الحكم. وقال بيان أصدرته القيادة أنه إذا لم تتحقق مطالب الشعب في غضون الـ48 ساعة فإنه سيكون لزاما عليها استنادا لمسؤوليتها التاريخية والوطنية احتراما للشعب المصري العظيم "أن تعلن عن خارطة مستقبل وإجراءات تشرف على تنفيذها وبمشاركة جميع الأطياف والاتجاهات الوطنية المخلصة بما فيها الشباب الذى كان ولا يزال مفجراً لثورته المجيدة ... ودون إقصاء أو استبعاد لأحد".

واعتبر الكثير من المصريين بيان الجيش المصري بمثابة إنذار أخير للقوى السياسية كي تقدم مبادرة لإخراج البلاد من حالة الاحتقان. وأشار الجيش المصري إلى أن الأمن القومي للدولة معرض لخطر شديد.

م. أ. م/ م. س(أ ف ب، د ب أ)

مختارات