1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

التلوث في الصين يفسد قرابة 8 ملايين فدان

تحديات كبيرة تقف أمام الحكومة الصينية في مواجهة تبعات التلوث الذي يشهده قطاع الزراعة جراء المخالفات واللامبالاة عبر العقود التي شهدت تنمية كبيرة فاقت التوقعات، لكن على حساب البيئة.

قال مسؤول حكومي الاثنين (30 كانون الأول/ ديسمبر 2013) إن التلوث في الصين بات يحول دون نمو المحاصيل على حوالي ثمانية ملايين فدان، مما يبرز المخاطر التي يواجهها قطاع الزراعة بعد ثلاثة عقود شهدت تنمية صناعية سريعة.

وتواجه الصين ضغوطاً لتحسين البيئة بعد سلسلة من حالات التلوث الشديدة. لكن تطهير المناطق الريفية قد يمثل تحدياً أكبر للحكومة، وهي تحاول إصلاح الضرر الناجم عن سنوات من المخالفات في الأرياف وفي قطاع التصنيع، وتسعى لضمان سلامة الإمدادات الغذائية.

وقال وانغ شي يوان نائب وزير الأراضي والموارد في إفادة صحفية، إن الصين عازمة على حل المشكلة وملزمة بإنفاق عشرات المليارات من اليوانات سنوياً على مشاريع رائدة تهدف إلى استصلاح الأراضي وتطهير إمدادات المياه الجوفية التي أفسدها التلوث.

وأضاف أن الحكومة لن تسمح بزراعة محاصيل أخرى على الأراضي التي خربها التلوث لأنها عازمة على منع دخول فلزات سامة إلى سلسلة الغذاء. وتم هذا العام رصد مستويات خطيرة من عنصر الكادميوم في أرز يباع بأسواق مدينة كوانغتشو الجنوبية. وكان هذا الأرز قد زرع في منطقة هينان وهي من مناطق التعدين الرئيسية.

ع.اع/ ع.غ (رويترز)