1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

التعادل السلبي يحسم القمة الكلاسيكية بين انكلترا وألمانيا

حسم التعادل السلبي القمة الدولية الودية بين المنتخبين الانكليزي والالماني لكرة القدم الجمعة على ملعب "ويمبلي" في لندن في اطار استعدادات الطرفين لمونديال 2018 في روسيا.

وكانت المباراة الودية المواجهة الـ32 بين المنتخبين الانكليزي والألماني بطل العالم وكأس القارات، وفاز كل منهما 13 مرة مقابل 6 تعادلات. ودخل المنتخبان المباراة في غياب أكثر من لاعب اساسي بسبب الاصابة، أبرزهم ديلي ألي وهاري كاين وهاري وينكز وجوردان هندرسون ورحيم سترلينغ وفابيان ديلف (انكلترا)، وتوماس مولر ومانويل نوير وشكوردان مصطفي وماركو رويس وسامي خضيرة وليون غوريتسكا (المانيا).

وخاض 4 لاعبين انكليز مباراتهم الدولية الأولى وهم حارس مرمى ايفرتون جوردان بيكفورد ومهاجم سوانسي سيتي تامي ابراهام ولاعب وسط كريستال بالاس روبن لوفتوس-تشيك ومدافع ليفربول جوزيف غوميز.

وكان المنتخب الألماني الطرف الافضل في بدابة المباراة وشن هجمات كثيرة وخلق فرصا عدة تألق الحارس بيكفورد في التصدي لها والحفاظ على نظافة شباكه. وتحركت انكلترا بشكل لافت في الدقائق العشر الاخيرة من الشوط الاول وخلقت 3 فرص حقيقية للتسجيل اصطدمت بتألق حارس مرمى برشلونة الاسباني مارك اندريه تير شتيغن.

وضغطت ألمانيا منذ البداية وكاد مهاجم لايبزيغ تيمو فيرنر يفتتح التسجيل في الدقيقة الاولى اثر كرة خاطئة من المدافع هاري ماغويري لكن بيكفورد تدخل في توقيت مناسب وشتت الكرة.

 وتبادل المنتخبان الهجمات دون خطورة على المرميين مع تدن في المستوى بسبب التبديلات التي اجراها المدربان يواكيم لوف وغاريث ساوثغيت، بيد أن مهاجم مانشستر يونايتد جيسي لينغارد، بديل فاردي، اهدر كرة المباراة في الدقيقة الرابعة الاخيرة من الوقت بدل الضائع عندما تهيأت أمامه أمام المرمى اثر ركلة ركنية لكنه سددها فوق الخشبات الثلاث امام استغراب الجميع.

ح.ع.ح(أ.ف.ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة