التحذير من وجود قنبلة بسوق الميلاد في بوتسدام كان ابتزازا | سياسة واقتصاد | DW | 03.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

التحذير من وجود قنبلة بسوق الميلاد في بوتسدام كان ابتزازا

بعد أن استبعدت الشرطة في وقت سابق أن يكون سوق الميلاد في مدينة بوتسدام هو الهدف للهجوم بطرد مريب تم العثور عليه الجمعة، كشف وزير داخلية ولاية براندنبورغ أن العملية برمتها كانت ابتزازا لشركة البريد السريع (دي إتش إل).

أعلن كارل هاينتس شروتر وزير داخلية ولاية براندنبورغ شرقي ألمانيا اليوم الأحد (الثالث من ديسمبر/ كانون الأول 2017) أن التحذير من وجود قنبلة في سوق الكريسماس في مدينة بوتسدام كان بغرض ابتزاز شركة البريد السريع (دي إتش إل DHL). وذلك وفقا للشواهد الأولية التي جمعها المحققون.

بدوره قال هانز- يورغن موركه، رئيس شرطة مدينة بوتسدام أن القنبلة الوهمية التي تم العثور عليها في سوق للكريسماس في المدينة، كان معها رسالة ابتزاز. وأوضح موركه أن الرسالة كانت مشفرة في شكل رمز الاستجابة السريعة (كيو آر كود)، وأمكن فك تشفيرها بشكل واضح.

واستبعدت شرطة مدينة بوتسدام الألمانية احتمال أن يكون سوق عيد الميلاد بالمدينة هدفا لهجوم تم التخطيط له باستخدام الطرد المريب الذي تم العثور عليه مساء أمس الجمعة. وقالت الشرطة إن الجناة طالبوا بملايين اليورو كفدية. وكتبت الشرطة على تويتر السبت حسب الشواهد التي وردت حتى الآن، فإن محققينا يميلون إلى أن من غير المحتمل أن يكون سوق عيد الميلاد هدفا".

وأضافت الشرطة أنها لا تستطيع أن تذكر المزيد من التفاصيل وذلك لأسباب تتعلق بتكتيكات التحري، لكنها أشارت إلى أنه سيتم التحقيق في كل الاتجاهات.

وكانت إحدى شركات نقل الطرود سلمت طردا مريبا إلى صيدلي يمتلك محلا في سوق الكريسماس في بوتسدام وبحسب البيانات فقد احتوت العبوة على مئات من المسامير الصغيرة وجزءً من الألعاب النارية بولندية الصنع. ووصف الخبراء الطرد بعد فحصه بأنه غير ضار. ولم يحتو الطرد على جهاز إشعال.

م.أ.م/ أ.ح ( د ب أ، أ ف ب)

مختارات