1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

التأمل الروحي ينعش الدماغ والروح

يعاني العديد من الناس من الإرهاق والأرق الحاد. وبينما يختار البعض الأدوية يلجأ البعض الآخر إلى الرياضة. وينصح الخبراء بالتأمل الروحي الذي يريح الدماغ ويُنعش الروح.

نشرت صحيفة "دي فيلت" الألمانية نتائج دراسة جديدة حول التأثيرات الإيجابية للتأمل الروحي على الدماغ والروح. وحسب البروفسورة تانيا زينغر، الباحثة بمعهد ماكس بلانك للإدراك البشري والعلوم العصبية في مدينة لايبزيج، فإن التأمل الروحي له فوائد كثيرة على الدماغ البشري. واستناداً إلى تقارير لأشخاص يقومون بممارسة التأمل الروحي بشكل منتظم فهم لاحظوا تغييرات إيجابية طرأت على حياتهم بفضل التأمل.

وقام خبراء من جامعتي غيسن الألمانية وجامعة هارفارد الأمريكية بمراقبة سلوك أشخاص شاركوا في تجربة علمية، وتم عزلهم لمدة ثمانية أسابيع مارسوا فيها التأمل الروحي بانتظام. ولوحظ تحسن في تعامل الأشخاص المشاركين في التجربة مع المواقف المتوترة ومع الضغط. كما لوحظ تفاعل الهرمونات الموجودة في الدماغ مع الوضع الجديد.

وبينما يربط البعض التأمل بالدين، فإن باحثين آخرين كأولريش أوط يرى "أن المرء يمكن أن يقوم بالتأمل بدون بعد روحي أو ديني، غير أن الذين يمارسون التأمل لسنوات يغوصون في العديد من الأسئلة"، حسب تصريحه لصحيفة "دي فيلت".

ع.ع/ م.س