1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

البيت الأبيض يحذر كوريا الشمالية وقلق روسي من دق طبول الحرب

تزايدت التحذيرات في عواصم عدة من تفاقم التوتر العسكري في شبه الجزيرة الكورية. وفيما حذر البيت الأبيض بيانغ يانغ بمزيد من العزلة بسبب "خطابها العدائي"، أبدت موسكو قلقا كبيرا من عواقب دق طبول الحرب في شبه الجزيرة الكورية.

حذر البيت الابيض اليوم الجمعة 29 مارس آذار 2013، من أن كوريا الشمالية تعزل نفسها بشكل متزايد بـ "خطابها العدائي"، في الوقت الذي أصدرت فيه بيونغ يانغ تهديدا جديدا بمهاجمة الولايات المتحدة بعد ان أجرت طائرتان "بي-2" أمريكيتان من طراز الشبح تدريبات في كوريا الجنوبية.

ورفض المتحدث باسم البيت الأبيض جوش ارنست مخاوف مفادها أن الولايات المتحدة تصعد من قرع طبول الحرب في شبه الجزيرة الكورية، قائلا "من الواضح أن التصعيد يأتي من جانب الكوريين الشماليين بناء على خطابهم وتصرفاتهم".

مشاهدة الفيديو

كوريا الشمالية تهدد الولايات المتحدة مجددا

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قد حذر في وقت سابق اليوم الجمعة من دق طبول الحرب في شبه الجزيرة الكورية، قائلا إن التوتر بين الكوريتين الشمالية والجنوبية قد يؤدي إلى خروج الوضع عن السيطرة.

ونقلت وكالة أنباء ايتار تاس عن لافروف قوله ، في إشارة إلى شبه الجزيرة الكورية.:" من الضروري عدم استعراض العضلات العسكرية". وأضاف قائلا إن الوضع مع كوريا الشمالية لا ينبغي استخدامه:" كذريعة لحل مشاكل الجغرافيا السياسية بالوسائل العسكرية، وإنما بالتركيز على الجهود المبذولة لتهيئة الظروف المناسبة لاستئناف المحادثات بين الدول الست". واستطرد لافروف:" من الممكن أن نفقد السيطرة على الوضع. و أن ننزلق إلى حلقة مفرغة".

ومع ذلك فقد أشار ارنست إلى الإجماع "الدولي في الرأي في جميع أنحاء العالم" ضد كوريا الشمالية، وأشار كذلك إلى أن الولايات المتحدة" تنسق ليس فقط مع حلفائنا، ولكن أيضا مع روسيا والصين التي ترغب بصورة كبيرة في حل هذا الوضع سلميا".

كوريا الشمالية تهدد بضربة صاروخية للولايات المتحدة

وكان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ- اون قد أمر الجمعة قواته باتمام كل الاستعدادات لتوجيه ضربات صاروخية إلى الاراضي الاميركية والقواعد الاميركية في المحيط الهادئ ردا على طلعات تدريبية تقوم بها قاذفات بي-2 في منطقة يسودها توتر شديد.

واصدر الزعيم الكوري الشمالي امره هذا خلال اجتماع طارئ عقده ليلا مع كبار قادة الجيش, مؤكدا ان هذا الامر يشكل ردا مباشرا على استخدام القوات الاميركية قاذفات خفية من طراز "يو اس بي-2", قادرة على القاء قنابل نووية, خلال مناورات مشتركة تجريها حاليا مع الجيش الكوري الجنوبي.

وكانت العلاقات مع بيونغ يانغ قد شهدت تدهورا منذ إقدام كوريا الشمالية على تجربتها النووية الثالثة في شهر شباط/ فبراير الماضي وتعزيز العقوبات الدولية المفروضة عليها.

م.أ .م / م.س (د ب أ، أ ف ب)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع