البرلمان العراقي يصوت برفض استفتاء إقليم كردستان العراق | أخبار | DW | 12.09.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

البرلمان العراقي يصوت برفض استفتاء إقليم كردستان العراق

البرلمان العراقي يصوت برفض استفتاء إقليم كردستان العراق ويلزم رئيس الوزراء باتخاذ كافة التدابير التي "تحفظ وحدة العراق". والنواب الأكراد ينسحبون من جلسة التصويت.

أعلن مجلس النواب العراقي الثلاثاء (12 سبتمبر/أيلول 2017)، رفضه لعملية تصويت إجراء الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان المزمع إجراؤه في 25 أيلول/سبتمبر الحالي. واعتبر رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري أن عملية التصويت هذه تؤكد "حرص مجلس النواب على وحدة العراق ترابا وشعبا"، مؤكدا "إلزام رئيس الوزراء باتخاذ كافة التدابير التي تحفظ وحدة العراق والبدء بحوار جاد لمعالجة المسائل الموجودة بين بغداد والإقليم". وأضاف الجبوري في بيان صادر عن مكتبه أن "الدستور (...) حدد الحالات التي يستفتي من شأنها واستفتاء كردستان ليس من بينها، وإقحام المناطق المتنازع عليها في الاستفتاء يخالف الدستور أيضا".

ودفعت هذه الخطوة بالنواب الأكراد إلى الانسحاب من الجلسة، وفق ما أعلن عنه النائب محمد الكربولي. ورغم هذا الانسحاب إلى أن قرار الرفض قوبل بتأييد الأغلبية.

يذكر أن طلب حكومة إقليم كردستان الذي يتمتع بحكم ذاتي في حزيران/يونيو الماضي إجراء استفتاء في 25 من أيلول/سبتمبر الحالي، قوبل باستياء لدى الحكومة العراقية التي اعتبرت الأمر منافيا للدستور.

وخارج الحدود العراقية، أثارت الدعوة إلى الاستفتاء معارضة متصاعدة من الولايات المتحدة الاميركية وعواصم أوروبية ودول الجوار، أبرزها تركيا وإيران اللتان تخشيان أن تصيب عدوى المطالبة بالاستقلال الأقليتين الكرديتين في البلدين. لكن أربيل تكرر تأكيد أن "لا خيار آخر" لديها إلا الاستفتاء لضمان حقوق الأكراد.

وينقسم الأكراد العراقيون حيال الاستفتاء، رغم الإجماع على مبدأ الاستقلال، إذ يعتبر البعض أن الموعد الذي حدده الرئيس مسعود بارزاني غير مناسب وسط الأزمات الاقتصادية التي يعيشها الإقليم، فيما يرى آخرون أن القرار يجب أن يصدر من البرلمان المعلقة أعماله منذ أكثر من سنتين. ويضاف إلى ذلك التوتر الذي سببه تصويت مجلس محافظة كركوك المتنازع عليه، لشمولها في الاستفتاء، وهو ما يتعارض مع رغبة السلطات المركزية العراقية.

و.ب/ح.ز (أ ف ب، رويترز) 

مختارات