1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الانتخابات الأوروبية تنطلق في بريطانيا وهولندا

بدأ الناخبون في بريطانيا وهولندا اليوم التصويت في انتخابات البرلمان الأوروبي، وسط مخاوف في بروكسل من أن يحقق المتشددون والمتشككون تجاه أوروبا مكاسب كبيرة. ويحق لنحو 400 مليون شخص المشاركة في هذه الانتخابات.

بدأ البريطانيون والهولنديون اليوم (الخميس 22 مايو/ أيار 2014) التوجه إلى مراكز الاقتراع لتنطلق بذلك الانتخابات الأوروبية التي يتوقع أن تتميز بتنامي الأحزاب المشككة في وحدة أوروبا والشعبوية وبنسبة مرتفعة للامتناع عن التصويت. وهذه الانتخابات تستمر أربعة أيام في الدول ال28 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وتهدف إلى اختيار النواب ال751 في البرلمان الأوروبي لولاية من خمس سنوات قد تفضي إلى تحقيق نتائج تاريخية للأحزاب المناهضة للاتحاد الأوروبي في عدة بلدان رئيسية.

وهذه هي الحال في المملكة المتحدة وهولندا البلدين الوحيدين اللذين تجري فيهما الانتخابات اليوم الخميس. وستعلن النتائج الرسمية في الوقت نفسه في جميع الدول الأعضاء بعد إقفال صناديق الاقتراع الايطالية يوم الأحد، لكن ستصدر استطلاعات رأي لدى الخروج من صناديق الاقتراع في هولندا اعتبارا من مساء اليوم الخميس.

وفي بريطانيا، التي لها حق اختيار 73 نائبا في البرلمان الأوروبي البالغ عدد نوابه 751 ، توقعت كثير من استطلاعات الرأي فوز "حزب الاستقلال البريطاني" - المعارض للوحدة الأوروبية. وفي هولندا يحتل حزب الحرية بزعامة النائب المناهض للإسلام والمناهض لأوروبا غيرت فيلدرز الطليعة في استطلاعات الرأي في هولندا. وفي الجانب البريطاني تتوقع جميع استطلاعات الرأي الأخيرة فوز حزب يوكيب (استقلال المملكة المتحدة) بزعامة نايجل فاراج المناهض للهجرة وللبناء الأوروبي، أمام المعارضة العمالية فيما يأتي المحافظون الحاكمون في المرتبة الثالثة.

(ح.ز/ ح.ح / د.ب.أ / رويترز)

مختارات