1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الاتحاد الإفريقي ينتقد الجنائية الدولية "لعدم عدالتها"

انتقد وزير خارجية اثيوبيا "المعاملة غير العادلة" للمحكمة الجنائية الدولية لإفريقيا، لدى افتتاح اجتماع استثنائي للاتحاد الإفريقي حول المحكمة، فيما رفض الأمين العام السابق للأمم المتحدة دعوات انسحاب القارة السمراء منها.

ARCHIV - Ein Schild in französisch und englisch steht vor den Eingang des Internationalen Strafgerichthofes in Den Haag (Aufnahme vom 20.06.2006). Am 01.07.2012 jährt sich zum zehnten Mal die Gründung des Internationalen Strafgerichtshofs in Den Haag. Es ist ein durchwachsenes Jubiläum. Die Kritik an der Arbeitsweise des IStGH will nicht verstummen. Staaten wie die USA und China lehnen ihn ab. Kritiker bemängeln, er sei voreingenommen, vor allem gegen afrikanische Staaten. EPA/JUAN VRIJDAG (zu dpa-Korr: «Der internationale Strafgerichtshof wird 10 - ein Grund zum Feiern?» vom 25.06.2012) +++(c) dpa - Bildfunk+++

الاتحاد الافريقي ينتقد محكمة الجنايات الدولية لمعاملتها غير العادلة للقارة السمراء

يعقد الاتحاد الأفريقي اجتماعاً في العاصمة الإثيوبية اديس ابابا بناء على طلب كينيا لدرس احتمال انسحاب بلدانه من اتفاقية روما التي تأسست استنادا إليها المحكمة عام 2002 احتجاجا على اقتصار محاكماتها على الأفارقة، وصرح اليوم الجمعة (11 تشرين الأول/ اكتوبر 2013) وزير خارجية إثيوبيا تادروس ادانوم غبرييسوس الذي تترأس بلاده الاتحاد الأفريقي بأن "المحكمة الجنائية الدولية تحولت إلى أداة سياسية، بدل أن تنشر العدالة والمصالحة".

وفي أيار/ مايو الماضي، وعلى إثر الفوز بالانتخابات الرئاسية الذي أحرزه اوهورو كينياتا وشريكه في اللائحة وليام روتو اللذان تلاحقهما المحكمة الجنائية الدولية بتهم ارتكاب جرائم ضد الانسانية، وقف الأعضاء الخمسة والأربعون للاتحاد الأفريقي بشبه اجماع مع نيروبي لانتقاد تسلط محكمة لاهاي على كينيا وإفريقيا عموما.

Kenya's Deputy President William Ruto (C) leaves the Jomo Kenyatta airport in Nairobi, as he makes his way to the International Criminal Court at The Hague September 9, 2013. The approaching trials of Kenya's President Uhuru Kenyatta and Ruto in The Hague are worrying the upland communities that were rent apart by a post-election bloodbath more than five years ago, violence the two men are accused of orchestrating. REUTERS/Thomas Mukoya (KENYA - Tags: POLITICS CIVIL UNREST CRIME LAW)

وليام روتو، نائب الرئيس الكيني في طريقه غلى محكمة الجنايات الدولية في لاهاي

تحذيرات من الانسحاب

وقد بدأت المحكمة محاكمة نائب الرئيس روتو في 10 أيلول/سبتمبر ورفضت أن ترجىء محاكمة الرئيس كينياتا المقررة ابتداء من 12 تشرين الثاني/نوفمبر. ويلاحق كينياتا وروتو بسبب دورهما المفترض في أعمال العنف السياسية الاتنية التي تلت الانتخابات الرئاسية الكينية السابقة آواخر 2007، ولقي خلالها أكثر من ألف شخص مصرعهم.

وأضاف وزير الخارجية الاثيوبية الجمعة أن "العلاقة بين إفريقيا والمحكمة الجنائية الدولية (...) ليست مصدر قلق لكينيا فقط بل للقارة بأسرها". وقال إن "اجتماعنا اليوم هنا يؤكد بما لا يقبل الجدل عزمنا على أن نعالج بصورة جماعية ومباشرة الموضوع وايجاد حل له". ويعقد وزراء خارجية الاتحاد الإفريقي اجتماعا اليوم الجمعة قبل قمة لرؤساء دولهم وحكوماتهم غد السبت. واعتبر الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي نان أن النقاش حول المحكمة الجنائية الدولية في الاتحاد الأفريقي يهدف أكثر إلى حماية "القادة" أكثر من حماية "الضحايا".

من جانبه حذر معهد الدراسات الإستراتيجية المتخصص في القضايا الإفريقية من أن "انسحابا افريقيا (...) قد يمنع المحكمة الجنائية الدولية من إحقاق الحق أينما كان" متهما كينيا بأنها ترفض العدالة في بلادها وفي الوقت نفسه "تنسف المحاكمات أمام المحكمة الجنائية الدولية".

وتحاول نيروبي التهدئة خلال الأيام الأخيرة مؤكدة أنها ليست تنوي الانسحاب من معاهدة روما الذي أسس للمحكمة الجنائية الدولية، وعدم الضغط من أجل انسحاب افريقيا جماعيا.

ع. ج / أ.ح (آ ف ب، د ب آ)

مختارات