1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

الاتحاد الأوروبي ينتقد السلطات الباكستانية لإبعادها نواز شريف

الاتحاد الأوروبي يدعو السلطات الباكستانية إلى منح الرئيس الوزراء الباكستاني السابق نواز شريف حق الدفاع عن نفسه أمام محكمة باكستانية، وذلك بعد أن تم ابعاد شريف إلى السعودية فور وصوله إلى إسلام أباد.

default

نواز شريف قضى بضع ساعات فقط في باكستان قبل ابعاده الى السعودية

دعا الاتحاد الأوروبي الاثنين السلطات الباكستانية إلى "احترام" قرار المحكمة العليا ورأى انه كان يجب السماح لرئيس الوزراء الباكستاني السابق نواز شريف الذي ابعد الى السعودية فور وصوله الى باكستان، "ان يدافع عن نفسه امام محكمة باكستانية".

وقالت المتحدثة باسم لجنة الشؤون الخارجية لوكالة فرانس برس كريستيان هومان ان "قرار المحكمة العليا واضح جدا ويجب احترامه". واضافت "في حال رفعت شكوى قضائية ضد نواز شريف كان يجب السماح له الدفاع عن نفسه امام محكمة باكستانية".

وكان رئيس الوزراء السابق الذي عاد الى باكستان بعد سبع سنوات في المنفى لخوض معركة انتخابية ضد الرئيس برويز مشرف، وافق على العيش في المنفى لمدة 10 سنوات بموجب اتفاق وقع في العام الفين مع السلطات الباكستانية في مقابل اسقاط عقوبة بالسجن المؤبد التي صدرت بحقه بتهمة الفساد والخيانة. الا ان المحكمة الباكستانية العليا اصدرت الشهر الماضي حكما يسمح له بالعودة الى باكستان.



مختارات