1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الائتلاف السوري يعلق مشاركته في "جنيف 2 " بسبب دعوة إيران

أعلن المتحدث باسم الائتلاف السوري المعارض تعليق المشاركة في "جنيف2" للسلام، وذلك احتجاجا على توجيه الأمين العام للأمم المتحدة الدعوة إلى إيران للمشاركة في المؤتمر الذي من المزمع عقده هذا الأسبوع.

قال لؤي الصافي، المتحدث باسم الائتلاف السوري المعارض، في مداخلة هاتفية مع محطة "العربية" التلفزيونية الإخبارية، صباح الاثنين ( 20 كانون ثاني/ يناير 2014) إن الائتلاف علق مشاركته في محادثات السلام التي ستنعقد الأربعاء المقبل في مؤتمر جنيف2 إلى أن يتم سحب دعوة الأمين العام للأمم المتحدة لإيران لحضور المؤتمر "أو تسحب إيران قواتها الموجودة في سوريا". فيما نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن تغريدة في تويتر للؤي الصافي أن "الائتلاف الوطني السوري يعلن أنه سيسحب مشاركته في مؤتمر جنيف 2 طالما أن بان كي مون لم يسحب دعوته لإيران". وقال انس العبدة وهو عضو كبير آخر في الائتلاف لقناة الجزيرة بالتليفون إن الائتلاف"فوجيء بدعوة إيران وهذا "هذا أمر غير منطقي ولا يمكن قبوله بأي حال من الأحوال".

وجاء رد فعل الائتلاف السوري المعارض بعد يوم واحد من موافقته في اجتماع في اسطنبول السبت على المشاركة في مؤتمر السلام حول سوريا "جنيف-2" وبعد أسابيع من المساومات والضغوط الغربية والعربية على المعارضة السورية لدفعها للحضور. وكان النظام السوري قد وافق على إرسال ممثلين عنه إلى المؤتمر.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قد أعلن مساء الأحد في مؤتمر صحفي في نيويورك أنه وجه الدعوة إلى طهران، لحضور مؤتمر "جنيف 2 ". وقال بان كي مون إنه "يتعين أن تكون إيران جزءا من حل الأزمة في سوريا".

من جانبها، قالت الولايات المتحدة ليلة الأحد/الاثنين إنه يتعين سحب دعوة الأمم المتحدة إلى إيران ما لم تقبل طهران باتفاق جنيف الأول. وقالت جين ساكي، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، إن واشنطن ترى الدعوة " مشروطة بدعم إيران الواضح والعلني للتطبيق الكامل لبيان جنيف" بما في ذلك هيئة حكم انتقالية لها صلاحيات تنفيذية كاملة.

وفي هذا السياق، أوضح الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إنه تلقى تأكيدات من وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف بأنّ طهران ستلعب دورا ايجابيا في تأمين حكومة انتقالية في سوريا.

وتعد إيران الحليف الإقليمي الرئيسي لنظام الرئيس السوري بشار الأسد وتتهمها المعارضة بإرسال قوات إلى سوريا للقتال إلى جانب الجيش السوري.

م.م/ ع.ج.م (د ب أ، أ ف ب)