1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

الإفراج عن سفينة الشحن الألمانية المختطفة في الصومال وطاقمها مقابل فدية مالية

أطلق قراصنة صوماليون سراح سفينة الشحن الألمانية "هانزا ستافانغر" وطاقمها، المكوّن من 24 فردا، بعد احتجازها لمدة أربعة أشهر مقابل فدية مالية قدرها 2.7 مليون دولار. الحكومة الألمانية تعرب عن ارتياحها وسعادتها لخبر الإفراج.

default

االقراصنة الصوماليون يطلقون سراح سفينة شحن ألمانية وطاقمها مقابل الملايين من الدولارات

بعد أربعة أشهر من الاحتجاز، أطلق قراصنة صوماليون سراح سفينة الشحن الألمانية "هانزا ستافانغر" وطاقمها المكوّن من 24 فردا، من ضمنهم خمسة ألمان، مقابل فدية مالية قدرها 2.7 مليون دولار (ما يعادل 2.1 مليون يورو). وفي سياق متّصل أكّد متحدّث باسم مهمّة أتلانتا الأوروبية في منطقة القرن الإفريقي لمكافحة القرصنة أن "هانزا ستافانغر" قد غادرت - بعد دفع الفدية المالية - المدينة التي كانت محتجزة فيها وهي مدينة هاراردهير السّاحلية، والتي تعدّ معقل القراصنة الصّوماليين. وأضاف المصدر نفسه أن "هانزا ستافانغر" قد اتجهت نحو السّواحل الكينية ترافقها سفن حربية أوروبية.

يأتي ذلك بعد ساعات من تأكيد القراصنة الذين استولوا على السفينة أنّهم قد حصلوا على فدية مالية. كما أكّدت القيادة البريطانية لمهمّة أتلانتا الأوروبية في منطقة القرن الإفريقي أنه تم دفع فدية مالية مقابل الإفراج عن سفينة الشحن الألمانية "هانزا ستافانغر". وفي سياق متصّل أوردت مجلّة "دير شبيغل" الألمانية على موقعها الالكتروني أنّه تم إلقاء المال على ظهر سفينة "هانزا ستافانغر" للمختطفين من طائرة صغيرة.

ترحيب الحكومة الألمانية

Kabinett Merkel Steinmeier

المستشارة ميركل ووزير خارجيتها شتاينماير يعربان عن سعادتها بعد تلقيهما خبر الإفراج عن "هانزا ستافانغر" وطاقمها

ومن جهتها، قالت متحدثة باسم الحكومة الألمانية في برلين مساء أمس الاثنين (3 أغسطس / آب) إن المستشارة أنغيلا ميركل أعربت عن "ارتياحها وسعادتها" لإطلاق سراح السفينة "هانزا ستافانغر" وطاقمها. وأضافت أن المستشارة الألمانية تأمل في تعافي أفراد طاقم السفينة وذويهم في أقرب وقت ممكن من أعباء الإرهاق البدني والنفسي الذي عانوه خلال الأسابيع الأخيرة.

كذلك أعرب نائب المستشارة الألمانية ووزير خارجيتها فرانك فالتر شتاينماير عن ارتياحه لإطلاق سراح السفينة قائلا: "أشارك الذين تم إطلاق سراحهم وذويهم فرحتهم وأرجو أن يتمكنوا جميعا من اجتياز آثار الإرهاق الذي مروا به". وأضاف شتاينماير: "أتوجّه بالشّكر لما قامت به هيئة إدارة الأزمات في برلين ولجميع الهيئات التي شاركت في الحدث وخاصة شركة الشحن المالكة للسّفينة والتي بذلت كل ما تستطيعه من جهد لإطلاق سراحها".

طاقم السفينة في ظروف طيبة

Piraten in Somalia

مايزال القراصنة يهدّدون أمن السفن التي تمرّ عبر منطقة القرن الإفريقي

وأضافت المتحدثة باسم الحكومة أن أعضاء طاقم السفينة في حال طيبة تماما بالنظر للظروف التي مرّوا بها. يذكر أن سفينة الشحن الألمانية "هانزا ستافانغر" التي تبلغ حمولتها 20 ألف طن، كانت احتجزت في الرابع من نيسان/أبريل، على مسافة حوالي 400 ميل بحري قبالة السواحل الصومالية، بين كينيا وجزيرة سيشل. يشار في هذا السّياق إلى أن طاقم "هانزا ستافانغر يضم خمسة ألمان وثلاثة روس واثنين من الفلبين وأوكرانيين و12 من جزيرة توفالو.

وكان من المقرر إطلاق سراح السفينة نهاية الأسبوع الماضي عقب التوصل لاتفاق مع القراصنة على فدية قدرها 2.7 مليون دولار، غير أن القراصنة غيروا مطالبهم في اللحظة الأخيرة، قبل أن يعودوا للموافقة على المبلغ الأصلي مقابل إطلاق سراح هانزا ستافانغر وطاقمها.

(ش.ع / د.ب.أ / رويترز)

مراجعة: سمر كرم

مختارات