1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

بريـد القـراء

"الإعلام يساهم في صنع السلام أكثر مما يصنعه رجال السياسة والدين"

هذه أعزاءنا حلقة جديدة من رسائلكم التي ننشرها تباعا حتى يتسنى للآخرين الاطلاع على وجهات نظركم. يرجى ملاحظة أن المحرر يحتفظ بحق اختصار وتنقيح نصوص الرسائل، وأن الآراء الواردة فيها لا تعبر عن رأي الموقع.

default

"إن ما تفعله كوريا الشمالية هو إرهاب دولة"

تعقيبا على مقالكم "أعضاء مجلس الأمن ينوون تشديد العقوبات على بيونغ يانغ"، أرى أن ما تقوم به كوريا الشمالية هو إرهاب دولة. وهي تفعل هذا ليس لحماية بلدها، بل من أجل حماية نظامها الشيوعي من تهديدات خارجية. أعتقد أن السبب الذي يدفعها إلى ذلك هو العزلة الدولية المفروضة عليها بسبب سعيها لامتلاك أسلحة ذرية. بهذه العزلة السياسية فقدت بيونغ يانغ الثقة بسياسة الغرب تجاهها.

أحمد هـ. (العراق)

"وعود فارغة"

فيما يتعلق بـ "دعوة أوباما إلى إنشاء دولة فلسطينية ووقف الاستيطان"، سبق وسمعنا كلينتون وهو يقول: "لن تنتهي مدة رئاستي الثانية إلا وتكون معالم الدولة الفلسطينية المزمع إقامتها قد تحددت" وهو ما لم يحدث. ثم جاء بوش ووعد أيضا بقيام دولة للفلسطينيين، وهذا لم يحدث أيضا. وأخيرا، هاهو السيد أوباما يعزف نفس اللحن ويجدد الوعد بإعطاء العرب الوعود بإقامة دولة فلسطين، وهو ما لن يحدث باعتقادي، إنها وعود فارغة.

صدق (مصر)

"الإعلام يساهم في صنع السلام أكثر مما يصنعه رجال السياسة والدين"

حول مقالكم "ملتقى دويتشه فيله الإعلامي الدولي الثاني- دور الإعلام في إحلال السلام"، أرى أنه لن يستطيع أحد بيننا معرفة أحوال الأسواق ونتائج الانتخابات وأوضاع ساحات القتال دون وسائل الإعلام. وينتظر المتلقي الأخبار من الإعلام وتنبني أفكاره ونظرته على نوع الطرح والإرسال وأسلوبه المهني والأخلاقي. ومن الإعلام الموجه ما يخدم أجندة سياسية وجهات اقتصادية وأحيانا أفرادا معينين. كما يساهم الإعلام في ترويج البضائع والسلع، لكنه قد يروج أحيانا للتعبئة والتجنيد والحرب. ويمكن للإعلام أن يساهم في إحلال السلام وتهدئة النفوس وإزالة التشنج والنعرات الطائفية والعنصرية. مهمة الإعلاميين في رأي مهمة مقدسة وحساسة ومسئولة. إن الفوز بحب الناس وثقتهم أعظم سعادة. وأقول إن قناة وموقع دويتشه فيله، حسب مطالعتي اليومية للموقع قد فاز بكثير من هذا الحب والثقة. الإعلام يساهم في صنع السلام أكثر مما يصنعه رجال السياسة والدين.

أحمد (العراق)

إعداد: طارق أنكاي