1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الإرهاب، والغاز أهم ملفات زيارة السيسي للجزائر

وافقت الجزائر على تزويد مصر بخمس شحنات غاز طبيعي مسال خلال زيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي للجزائر، والذي ناقش خلالها مع نظيره الجزائري الرئيس عبد العزيز بوتفليقة أيضا قضية الإرهاب والوضع في ليبيا.

أجرى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي محادثات حول الإرهاب والوضع في ليبيا مع نظيره الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في الجزائر أول بلد يزوره منذ انتخابه رئيسا لمصر في نهاية أيار/مايو، بحسب تصريحات بثها التلفزيون الحكومي المصري.

وقال السيسي اليوم الأربعاء(25 حزيران/ يونيو 2014) "كان لابد أن آتي إلى الجزائر (لأن) هناك قضايا كثيرة نحتاج لتفاهم حقيقي حولها، وذكر قضية "الإرهاب" حيث قال "نحتاج إلى تنسيق مواقفنا (حول) مشكلة الإرهاب..وعندنا الموقف في ليبيا، ونحن دولتا جوار مباشرين لها".

وكان الرئيس المصري وصل صباح اليوم إلى الجزائر وتوجه من المطار مباشرة للقاء بوتفليقة في مقر إقامته بزرالدة بالضاحية الغربية الساحلية للجزائر العاصمة، قبل أن يتوجه إلى مالابو عاصمة غينيا الاستوائية لرئاسة وفد مصر في أعمال الدورة العادية الثالثة والعشرين لقمة الاتحاد الأفريقي.

من جانب آخر قال مصدر بشركة سوناطراك الجزائرية المملوكة للدولة اليوم الأربعاء إن الجزائر وافقت على توريد خمس شحنات غاز طبيعي مسال لمصر حجم كل منها 145 ألف متر مكعب قبل نهاية العام. وأضاف المصدر أنه لم يتم الاتفاق حتى الآن على السعر لكن الاتفاق اكتمل تقريبا في إطار محادثات لتزويد مصر بالغاز الطبيعي الجزائري لتشغيل محطات الكهرباء.

ع.خ/ع.ج.م (د ب ا ، ا ف بن رويترز)

مختارات