1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الأمم المتحدة: ربع عدد سكان لبنان بات من اللاجئين السوريين

ذكرت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة أن عدد اللاجئين السورين الفارين من بلادهم والمسجلين لديها في لبنان قد تجاوز حدود المليون شخص. يذكر أن هذا العدد لا يشمل اللاجئين غير المسجلين.

أعلنت المفوضية العليا للاجئين في الأمم المتحدة الخميس (الثالث من نيسان/ أبريل 2014) أن عدد اللاجئين السوريين المسجلين في لبنان تخطى مليون لاجئ. وأوردت المفوضية في بيان أن عدد اللاجئين الذين فروا من النزاع في بلادهم بات يوازي ربع تعداد الشعب اللبناني واصفة هذا الرقم بأنه "عدد قياسي كارثي تزيد من خطورته موارد تنفد بشكل سريع ومجتمع مضيف على شفير الانهيار".

وجاء في البيان أنه "بعد ثلاث سنوات على اندلاع النزاع في سوريا، أصبح لبنان البلد الذي يؤوي أكبر كثافة من اللاجئين للفرد في العالم"، مشيرة إلى "تسارع توافد" اللاجئين.

وذكرت المفوضية أنه "في نيسان/ أبريل 2012 كان هناك 18 ألف لاجئ سوري في لبنان وفي نيسان/ أبريل 2013 بلغ عددهم 356 ألفا وحاليا في نيسان/ أبريل 2014 وصل إلى المليون"، مسجلة "يوميا 2500 ألف لاجئ جديد أي أكثر من شخص في الدقيقة" في هذا البلد.

وقال أنتونيو غوتيريس المفوض الأعلى للاجئين إن "اللبنانيين يظهرون سخاء ملفتا لكنهم يكافحون من اجل مواجهة الوضع. أن لبنان يستضيف اكبر كثافة من اللاجئين في التاريخ الحديث ولا يمكننا أن ندعه يتحمل هذا العبء وحيدا".

وأشارت المفوضية إلى أن عدد اللاجئين السوريين المسجلين في الأردن زاد على 600 ألف لاجئ، فيما بلغ عددهم في تركيا 670 ألفا.

ح.ع.ح/ ف.ي (أ.ف.ب، د.ب.أ)