1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الأمم المتحدة تحذر من تفاقم خطير في أزمة اللاجئين السوريين

أعلنت المفوضية لعليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة أن عدد اللاجئين السوريين مرشح بحلول نهاية السنة الجارية للارتفاع مرتين أو ثلاث مرات عما هو عليه إذا لم يتم وضع حد للأزمة.

قال أنطونيو غوتيريس، مفوض الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، اليوم الأحد (العاشر من مارس/ آذار 2013) في مؤتمر صحافي في أنقرة "إذا استمر التصعيد الآن ولم يحصل شيء لحل المشكلة، فقد يكون لدينا في نهاية السنة عددا أكبر بكثير من اللاجئين (السوريين): مرتين أو ثلاث مرات أكثر مما هو عليه حاليا". وقد وصل عدد اللاجئين في الأردن يوم الأربعاء الماضي مليون لاجئ بعد تسارع كبير في معدل المدنيين الذين ينزحون من ديارهم خلال الشهرين الماضيين من العام الجاري.

وتقول مفوضة الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين إن 400 ألف لاجئ سوري أي نحو النصف من عددهم الإجمالي فروا من سوريا منذ الأول من يناير/ كانون الثاني الماضي. ونحو نصف اللاجئين من الأطفال أغلبهم دون سن 11 عاما. وفي ديسمبر/ كانون الأول كان ثلاثة آلاف لاجئ في المتوسط يفرون يوميا. وفي يناير ارتفع العدد إلى خمسة آلاف فيما ارتفع هذا العدد خلال شهر فبراير إلى ثمانية آلاف.

وفر أغلب اللاجئين إلى لبنان والأردن وتركيا والعراق ومصر وبعضهم إلى شمال إفريقيا وأوروبا. وإلى جانب اللاجئين تقول مفوضية الأمم المتحدة للاجئين إن مليوني سوري من بين 22 مليونا هم سكان البلاد نزحوا في الداخل.

(ح.ز/ ط.أ / رويترز /أ.ف.ب)