1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

الرئيسية

الأسترالي مارك ويبر يفوز بجائزة ألمانيا الكبرى

الفوز الأول للأسترالي مارك فيبر خلال الموسم الحالي وفريق ريد بول يحرز الثنائية الثالثة بفوز الألماني سباستيان فيتل بالمركز الثاني متقدماً على البرازيلي فيليبي ماسا والألماني، نيكو روزبيرغ متصدر الترتيب العام، حلّ خامسا.

default

الأسترالي مارك ويبر والألماني سباستيان فيتل على منصة التتويج


في سباق جائزة ألمانيا الكبرى للفورمولا واحد، المرحلة التاسعة من البطولة، حقق الأسترالي مارك ويبر فوزه الأول خلال الموسم الحالي، متقدماً على زميله في الفريق الألماني سباستيان فيتل، وبهذا الإنجاز الكبير أحرز فريق ريد بول الثنائية الثانية له على التوالي والثالثة خلال الموسم الحالي. وشهد السباق الذي أُقيم على حلبة نوربورغرينغ الألمانية منافسة حادة بين السائقين، غير أن ويبر كان الأفضل وقطع اللفات الـ 60 التي تفوق مسافتها 800 كيلومتر بزمن قدره ساعة وأكثر بقليل من 36 دقيقة متقدماً على زميله في الفريق سباستيان فيتل الذي فاز بسباق المرحلة السابقة في سلفرستون البريطانية بأكثر من 9 ثوان وعلى البرازيلي فيليبي ماسا، سائق فيراري، بفارق يزيد عن 15 ثانية وسائق وليامز - يويوتا الألماني نيكو روزبيرغ بأكثر من 23 ثانية. أما متصدر الترتيب العام البريطاني جونسون باتون، سائق براون جي بي، فكان عليه الاكتفاء بالمركز الخامس أمام زميله البرازيلي باريكيللو وسائق رينو الإسباني فرناندو ألونسو وسائق ميكلارين - مرسيدس الفنلندي هايكي كوفالاينن.

Großer Preis von Deutschland

سباستيان فيتل بسيارته ريد بول على حلبة نوربورغرينغ

وبفوزه الأول في سباقات الفورمولا واحد منذ انطلاق مسيرته الاحترافية عام 2002 أصبح ويبر أول أسترالي يصعد على أعلى درجات التتويج منذ 18 عاماً تقريبا حين أحرز مواطنه إلين جونز، سائق وليامز - فورد آنذاك، عام 1981لقب سباق لاس فيغاس الأميركية.

باتون يحتفظ بصدارة الترتيب العام

على الرغم من حلوله في المركز الخامس، إلا أن البريطاني باتون احتفظ بصدارة الترتيب العام برصيد 64 نقطة تقدماً على الألماني سباستيان فيتل بفارق 21 نقطة وزميله في الفريق مارك ويبر بفارق 22,5 نقطة. أما باريكيللو، سائق براون جي بي، فتراجع من المركز الثاني إلى الرابع برصيد 44 نقطة. على الرغم من ذلك مازال فريق براون جي بي - مرسيدس في صدارة بطولة الصانعين، مع أن الفارق تقلّص عن صاحب المركز الثاني فريق ريد بول إلى 19 نقطة ونصف النقطة.

وكان الانطلاق في سباق اليوم مثيراً، إذ نجح باريكيللو في انتزاع المركز الأول من الأسترالي ويبر عند الانطلاق الذي شهد تعرّض سيارة بطل العالم البريطاني لويس هاملتون، سائق ميكلارين - مرسيدس، لثقب في الإطار الخلفي الأيمن أجبره على الخروج من مساره والدخول إلى مرآب فريقه ليحلّ في النهاية في المركز الأخير. وبعد تناوُب عدد من السائقين على صدارة السباق، نجح ويبر في انتزاع الصدارة والاحتفاظ بها حتى خط النهاية متقدماً على زميله سباستيان فيتل الذي يواصل بذلك تشديد الخناق على المتصدر جونسون باتون. وتُقام المرحلة القادمة من بطولة العالم للفورمولا واحد على حلبة هونغارورينغ في الـ 26 من الشهر الجاري بجائزة المجر الكبرى.

( ع م ب/ د ب أ/ تاجيش شاو/ أ ف ب)

مراجعة: عبده المخلافي

مختارات