1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

اكتشاف كوكب قريب من الأرض قد يصلح للحياة

كوكب جديد قد يكون صالحا للحياة اكتشفه علماء الفلك حديثاً ويرجح الباحثون وجود مياه سائلة بهذا الكوكب القريب من مجرتنا الشمسية.غير أن الأبحاث لا تزال جارية لتأكيد ذلك.

اكتشف علماء الفلك كوكبين جديدين خارج نظامنا الشمسي. أحدهما قد يتوفر على خصائص ملائمة للعيش، حسب فريق أبحاث الفيزياء الفلكية بجامعة غوتنغن في ألمانيا. ويدور الكوكبان حول نجم كبتنيس (Kapteyns ) الذي لا يبعد سوى بـ 13 سنة ضوئية عن الشمس. وبالتالي فهو أقرب النجوم إلينا.

وحسب انسغار راينر من معهد الفيزياء الفلكية، فإن الكوكب الأول "لديه فترة مدارية من 48 يوم. ويفترض أن يتوفر على مياه سائلة". أما الكوكب الثاني فظروفه المناخية صعبة وطقسه بارد جدا لدرجة يصعب إيجاد مياه سائلة فيه.

ويوجد حاليا حسب عالم الفيزياء الفلكية ماتياس تسشمايستر 20 كوكبا خارج مجموعتنا الشمسية يفترض أن توجد فيها مياه سائلة، كما هو الشأن بالنسبة للكوكب المكتشف حديثا. كما خلصت وكالة الفضاء ناسا خلال مهمتها الفضائية "كبلر" إلى إمكانية وجود 60 كوكبا آخرا بها مياه أيضا. غير أن الدراسات لا زالت مستمرة لتأكيد ذلك، حسب ما نشرت مجلة شترن الألمانية.

وعن هذه الاكتشافات الجديدة يقول علماء الفيزياء في تقرير نشرته مجلة "الإصدارات الشهرية للجمعية الفلكية الملكية": "سنحاول في المستقبل دراسة هذه الكواكب بعمق حتى نتأكد من وجود مياه فيها" ويضيف راينرز "من المحتمل أن يكون نجم كبتنيس (الموجود به الكوكبان الجديدان) قد تشكل خارج مجرتنا،أي في مجرة أخرى صغيرة جدا وتم استيعابه من طرف مجرة درب التبانة.

ويقع نجم كيبتينس، حسب مجلة شترن، في جنوب الكرة الأرضية ويمكن رؤيته بتلسكوب صغير.

(هـ. د/ هـ.إ.)

مختارات