1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

اكتشاف حفريّات في الصّين عمرها 160 مليون سنة

لا تزال العديد من مناطق العالم مليئةً بحفريّات تكشف تفاصيل مجهولة من الماضي العريق. ومؤخراً اكتشف علماء حفريات جديدة في الصّين تعود للعصر الجوارسي.

قال فريق دولي من العلماء إن طائفة مذهلة من الحفريات الجيّدة الحفظ التي اكتشفت شمال شرق الصين على مدار العقدين الماضيين تمثل إطلالة فريدة على الحياة قبل 160 مليون سنة أي أثناء العصر الجوراسي.

ومن بين هذه الحفريات المثيرة ديناصورات غريبة ذات ريش وأحد الزواحف الطائرة، إضافةً إلى أقدم نوعين معروفين من الحيوانات الثديية الطائرة والمائية وحيوان السلمندر. وأكّد العلماء أن هذه الحفريات النباتية والحيوانية تمثل معا توليفة بيئية متميزة الأشكال حيت كانت متزامنة وتجمعها ظروف بيئية واحدة. ويعتبر السجل الحفري للحياة على الأرض غير مكتمل إذ لاتزال بعض الحقب الزمنية مجهولة. غير أن هذا لا ينطبق على حالة ما أسماه هؤلاء العلماء بطائفة كائنات داوهوغو الحيّة نسبة إلى قرية في المنطقة التي اكتشفت فيها هذه الحفريات.

ووصف كوروين سوليفان، من معهد علوم الحفريات الفقارية في بكين، الذي قاد البحث أمس الخميس (6 مارس/ آذار 2014، الحفريات بكونها تشكّل "إطلالة جيّدة لا مثيل لها على هذا العصر وذاك المكان". من جهته قال عالم الحياة القديمة ديفيد هون من جامعة كوين ماري بلندن، بـأن تلك الاكتشافات تعود إلى "عصر حدثت فيه الكثير من التغيرات المثيرة، ففيه ظهرت الديناصورات ذات الريش والحيوانات الثديية الغريبة والأسماك والسحالي".

واكتُشفت الحفريات في اقليم لياونينغ الغربي ومناطق قريبة منه. وكانت هذه المنطقة مليئة بالأشجار والبحيرات وزاخرة بالحياة قبل 160 مليون سنة. وكان مستوى جودة حفظ الحفريات مثالياً، حيث لا يوجد إلا بضعة أماكن أخرى في العالم بها حفريات مماثلة بحالة جيدة. ويعتبر العصر الجوراسي ثاني العصور الثلاثة للحقبة الوسطى التي يطلق عليه أحياناً عصر الديناصورات، ويليه العصر الكريتاسي.

ع.ع / ع. ج. م (رويترز)