1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

افتتاح مهرجان "أكتوبر- فست" في ميونيخ بنكهة انتخابية

انطلقت السبت في مدينة ميونيخ عاصمة ولاية بافاريا الألمانية فعاليات مهرجان "اكتوبرفست" الشعبي في نسخته الـ180 . وكالمعتاد بدأ المهرجان بفتح عمدة ميونيخ أول برميل جعة بضربتي مطرقة، وسط أجواء انتخابية تميز دورة هذا العام.

مطرقة العمدة البافاري كريستيان أودي أعلنت اليوم السبت(21 سبتمبر /ايلول 2013) انطلاق واحد من أكبر المهرجانات الشعبية في العالم . ويستمر مهرجان "اكتوبر فست" حتى السادس من تشرين أول/أكتوبر المقبل. لكن هذا هو المهرجان الأخير الذي سيشارك فيه أودي كعمدة لميونيخ لأنه لن يترشح في الانتخابات البلدية في العام المقبل. وأعطي أودي أول كأس جعة لهورست زيهوفر رئيس حكومة ولاية بافاريا حيث جرت العادة أن يكون أول كأس حجري مترع بالجعة من نصيب رئيس حكومة بافاريا.

وفيما كانت أصوات فرقعات الألعاب النارية تصاحب الافتتاح كان زيهوفر وأودي يتبادلان قرع الكؤوس بينهما بطريقة هادئة وذلك بعد المنافسة التي خاضاها يوم الأحد الماضي في انتخابات الولاية وانتهت بفوز زيهوفر على أودي.

وقال أودي إن من دواعي الحالة الجيدة له هو أن "الحزن جاء خلال المهرجان وأن الدموع جاءت في النهاية، لكن الآن هو وقت الجهد والإثارة". وأعتبر أودي حسب صحيفة "باساور نويه بريسه" الصادرة السبت قبل أن يشرع في الطرقة الأولى أن صب الجعة لرئيس الحكومة يعد من الأعمال الجذابة لمنصب عمدة ميونيخ.

سمة المهرجان ارتداء آلاف الرجال للسراويل الجلدية التقليدية القصيرة بحمالاتها الجلدية فيما ترتدي النسوة الفساتين التقليدية المعروفة باسم "درندل".

Oktoberfest 2013 Eröffnung

بافاريون باللباس التقليدي يشاركون في افتتاح النسخة 180 لمهرجان اكتوبر

ومن المنتظر أن يصل عدد زوار هذا المهرجان على مدار ستة عشر يوما إلى نحو ستة ملايين شخص قادمين من مختلف أنحاء العالم.

مهرجان الجعة بدأ لأول مرة في عام 1810 احتفالا بزواج الأمير لودفيغ والأميرة تيريزا. ومع أن "أكتوبرفست" يحتفل هذا العام بعيد ميلاده الـ202 إلا أن احتفال هذا العام يعد النسخة الـ 180 وذلك نظرا لتعذر تنظيم أكثر من عشرين دورة من المهرجان لأسباب تتعلق بالحروب والأوبئة والتضخم المفرط في العشرينات. وعلى الرغم من السمعة السلبية التي اكتسبها أكبر مهرجان شعبي في العالم بسبب السكر المفرط والشجار العنيف بين رواده بشكل خاص، إلا أن شعبية هذا المهرجان حققت وتحقق ارتفاعا كبيرا.

م.م/ م.س( د ب أ)

مختارات