1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

اعتقال مصري يحمل مخدرات في فرنسا

كشفت عملية تفتيش روتينية عن مخدرات كان يحاول مسافر مصريّ نقلها في قطار ليلي كان مسافراً من باريس صوب إيطاليا. ودفعت قنينة مشبوهة رجال الشرطة إلى إقاف المشتبه به والتحقيق معه.

اعتقلت السلطات الفرنسية أمس الخميس (13 شباط / فبراير 2014)، مصرياً يبلغ من العمر 33 عاماً، في قطار ليلي متجه من باريس إلى البندقية ويحمل قارورةً مشبوهة تم كشف وجود مخدرات فيها، بعدما أشارت المعلومات الأوليّة إلى إمكانية وجود مواد متفجرّة. وفي البداية، درس المحققون فرضيّة نقل متفجّرات، ما دفع بالنيابة العامة في مدينة بيزانسون إلى فتح تحقيق في "نقل وحيازة مواد متفجرة".

إلا أن التحاليل التي أُجريت طوال نهار الخميس على الحدود الفرنسية السويسرية، سمحت باستبعاد أي خطر لوجود متفجرات. وفي النهاية، أظهرت نتائجُ التحاليل أن المادةَ الموجودةَ تفاعلت ايجابياً مع اختبارات على حمض غاما هيدروكسي المعروفة ب"مخدر الاغتصاب"، وهذه المادة المخدرة المصنعة محظورة في فرنسا.

وبدأت القصة بعد تفتيش روتيني قام به فريق من مفتشي الجمارك الفرنسيين في محطة ديجون على القطار المتجه من باريس إلى البندقية ليل الأربعاء الخميس. وفي يوم الأربعاء (12 شباط / فبراير 2014) في حدود الساعة 23:45 لفت انتباه المفتشين قنينةً كان هذا الراكب ينقلها ملفوفة بغلاف من الألمنيوم والجص. وحسب الأمين العام للمقاطعة جويل ماثورين، فإن مفتشي الجمارك حصول على أجوبة "مبهمة بعض الشيء" من الراكب إلا أنّه "لم يبد أي مقاومة".

وقال المدعي العام إن الرجل أكد خلال الاستماع أنه "لا يعلم طبيعة المواد التي ينقلها". وأظهرت الفحوصات الأوليّة على مواد متفجرة في بادئ الأمر تفاعلات ايجابيّة بحسب المدعي العام في بيزانسون. مع ذلك، سمحت الفحوص الجديدة الأكثر دقة مساء أمس باستبعاد أي خطر كبير (كالجمرة الخبيثة، الريسين، الطاعون، الكوليرا، داء التلريات)، ثم باستبعاد أي خطر بالمطلق، قبل أن تكشفَ فحوصٌ جديدةٌ وجود حمض غاما هيدروكسي المعروف بـ `"مخدر الاغتصاب".

ع.ع / ط.أ (أ ف ب)

مختارات