1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

اعتقال المتهم الثاني في قضية أكل لحوم البشر بباكستان

ألقت الشرطة الباكستانية الثلاثاء على ثاني شقيقين بتهمة أكل رضيع، وجدت الشرطة جمجمته في منزلهما. الشقيقان كانا قد سُجنا عام 2011 بسبب سرقة وأكل جثة امرأة توفيت بالسرطان.

قال مسؤولون اليوم الثلاثاء (15 نيسان/ أبريل 2014) إن الشرطة الباكستانية ألقت القبض على ثاني شقيقين، كانا قد سُجنا في السابق في قضية تتعلق بأكل لحوم البشر، وذلك عقب تقارير بأنهما أكلا رضيعاً. وقال مسؤول الشرطة أمير عبد الله إن الشرطة ألقت القبض على فارمان علي (37 عاماً) بعد مداهمة في بلدة داريا خان بإقليم البنجاب.

وكانت الشرطة قد ألقت القبض على الشقيق الأكبر محمد عارف (40 عاماً) أمس الاثنين بعدما شكا الجيران من انبعاث رائحة كريهة من منزل الشقيقين، حيث عثر على جمجمة رضيع. وقال مسؤول الشرطة زعفر إقبال إن عارف اعترف أثناء التحقيقات بأنه وشقيقه سرقا جثة الرضيع من مقابر قريبة لهم ثم أكلوها.

وأشار عبد الله إلى أنه يجب أن يمثل الشقيقان أمام محكمة لمكافحة الإرهاب. وكان قد أُلقي القبض على الاثنين في نيسان/ أبريل عام 2011 بسبب سرقة وأكل جثة امرأة توفيت بالسرطان، وحكم عليهما بالسجن لمدة عامين، في قضية أصابت الباكستانيين بالصدمة، وأطلق سراحهما من السجن العام الماضي.

وأدين المتهمان بنبش المقابر، نظراً لأن باكستان لا تحظر أكل لحوم البشر بشكل صريح. وتسببت الواقعة آنذاك في حالة من الغضب العام في بأنحاء البلاد، لدرجة أن مجموعة من المواطنين قاموا بتدمير منزل الجناة.

ع.غ/ ط.أ (د ب أ)