1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اصطفاف المشترين في ألمانيا لشراء النسخة الأخيرة من الحافلة "كومبي تي2"

احتشد عدد كبير من المشترين في طوابير طويلة أمام إحدى شركات بيع السيارات في ألمانيا لاقتناء الحافلة "كومبي تي 2" التي تنتجها شركة فولكسفاغن. ويأتي ذلك بعد طرح هذا الموديل الشهير للبيع في البرازيل بمناسبة وقف إنتاجه.

اصطف المشترون الألمان في طوابير طويلة منذ الآن من أجل شراء النسخة المحدودة من الحافلة "كومبي تي2 " التي تنتجها شركة فولكسفاغن، والتي تم طرحها للبيع في البرازيل بمناسبة وقف إنتاج الطراز الشهير. وكان إنتاج الحافلة "كومبي"، التي تعد أسطورة عالمية تحمل أيضاً أسماء "ميكروباص" و"كامبر"، قد توقف في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، بعد 63 عاماً من بيع أول حافلة من هذا النوع في ألمانيا.

ولم تتوقف الهواتف عن الرنين في شركة "أوتوهاوس زيدلمير" بالقرب من مدينة آوغسبورغ، التي تعود ملكيتها لرجل الأعمال كريستيان لويدل، منذ نشر تقرير على الموقع الإلكتروني لصحيفة "دير شبيغل" الألمانية، يفيد بأن لويدل قد حجز 25 حافلة من النسخة المحدودة والأخيرة. وتقدر قيمة الحافلة الواحدة من هذا النوع في ألمانيا بـ 47 ألف وخمسمائة يورو.

وقال لويدل إنه تعرض لمشاكل من أجل إقناع كبار المسؤولين في شركة فولكسفاغن بالبرازيل بالسماح بشحن الحافلات إلى ألمانيا. ومن المفترض أن يتم طرح الحافلة للبيع في البرازيل فقط. واضطر رجل الأعمال إلى دفع الثمن بالكامل، بالإضافة إلى مصاريف الشحن، وذلك قبل تسليمه حافلاته في ألمانيا.

ويطلق العاملون في فولكسفاغن على الطراز اسم "تي 2". وكانت المصانع الألمانية توقفت عن إنتاجه عام 1979. وتلقت الشركة 35 ألف استفسار حول الطراز المعروف في البرازيل بـ "النسخة السادسة والخمسين والأخيرة للكومبي"، وذلك بعد ساعة واحدة من الإعلان عن طرحها للبيع. يذكر أن شركة فولكسفاغن اضطرت لوقف إنتاج الحافلة الشهيرة بسبب قوانين الأمان الجديدة.

ع.ش/ ي.أ (د ب أ)