1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

ازدياد الغموض حول سبب سقوط الطائرة الفرنسية

فيما لا يزال الغموض يكتنف أسباب سقوط الطائرة الفرنسية في المحيط الأطلسي، أصدرت شركة ايرباص توصيات إلى مستخدمي طائراتها للتعامل مع حالات عدم تجانس السرعات في عدادات الطائرة. وباريس تعد بتحقيق نزيه ولا تستبعد أي فرضية.

default

عمليات البحث مازالت متواصلة لتحديد مكان سقوط الطائرة الفرنسية المنكوبة

أصدر مكتب تحقيقات الحوادث والتحليلات الفرنسي، الذي يتولى التحقيق بشأن كارثة سقوط طائرة اير فرانس في عرض المحيط الأطلسي، بيانا حذر فيه من أي "تفسير متسرع أو تكهن على أساس معلومات جزئية أو غير مؤكدة" بشأن الحادث. وكان الغموض بشأن مكان الطائرة التي اختفت صباح الاثنين الماضي قد ازداد بعد أن قال متحدث باسم الجيش البرازيلي إن أجزاء من حطام عثر عليها في البحر ليست حطام الطائرة المفقودة.

من جهته أعلن رامون بورجيس كاردوسو، الناطق باسم سلاح الجو البرازيلي في مدينة ريسايف، أن عملية البحث ضاق نطاقها في منطقة مساحتها ستة آلاف كيلومتر مربع تقريبا. وتقع المنطقة على بعد حوالي 1200 كلم شمال شرق ريسايف بالقرب من جزيرتي سانت بيتر وسانت بول وهي أرخبيل صغير يوجد به مركز علمي تابع للبحرية البرازيلية. وقال كاردوسو بعد نقل أجزاء من الحطام الذي عثر عليه إلى جزيرة فرناندو دي نورونها ثم إلى ريسيفي إن قطع الحطام يبدو أنها من لوح شحن خشبي والذي لا يعرف أنه يستخدم في طائرات ايرباص.

ايرباص تصدر توصية لمستخدمي طائراتها

Trauerfeier für die Opfer der Airbuskatastrophe in Rio de Janeiro

قداس على أرواح ضحايا الطائرة المنكوبة في كنيسة إجريجا كالينداريا في ريو دي جانيرو

وكان مكتب التحقيقات والتحليلات أعلن قبيل هذا أن التحقيق في أسباب اختفاء الطائرة اظهر "عدم تجانس مختلف السرعات التي قيست" في عدادات الطائرة، الأمر الذي دفع بشركة ايرباص إلى إرسال توصية إلى جميع مستخدمي طائراتها تتعلق بالإجراءات الواجب اتخاذها في حال عدم تجانس السرعات في عدادات الطائرة. وقال متحدث باسم المجموعة الأوروبية لوكالة فرانس برس إن هذه التوصية صادق عليها مكتب التحقيقات والتحليلات الفرنسي المكلف بإجراء التحقيق التقني في ظروف اختفاء الطائرة التابعة للخطوط الجوية الفرنسية.

وشملت هذه التوصية جميع طائرات ايرباص وليس فقط طراز ايه330، وهي توصية تقليدية يتم إصدارها عقب حصول حادث كممجرد تذكير لقادة الطائرات بالإجراءات الواجب اتخاذها في حال واجههم هذا الظرف أو ذاك، والواردة في كتيب استخدام الطائرة، وذلك حسب ما أوضحت ايرباص.

فرنسا تعد بتحقيقات نزيهة

Suchflüge nach Airbus im Atlantik

سلاح الجو البرازيلي يعلن أن عملية البحث ضاق نطاقها في منطقة مساحتها ستة آلاف كيلومتر مربع تقريبا

من جانبه قال وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير إن فرنسا لن تحجب أي معلومات بشأن التحقيق الجاري وأن بلاده ستعمل مع البرازيل على البحث عن سبب تحطم الطائرة. وتابع في هذا السياق قائلا: "سنعمل معا على إيجاد وسيلة من أجل سرعة التوصل إلى تفسير لما حدث ". في الوقت ذاته، تواصلت عملية البحث عن سبب تحطم الطائرة الفرنسية. وذكرت صحيفة "إل موندو" الأسبانية أمس الخميس أن طيارين من شركة الخطوط الجوية الأسبانية "اير كوميت" وراكبا شاهدوا وميضا أبيضا في المنطقة التي وقعت فيها الطائرة في المحيط الأطلسي، ما يثير احتمالية سقوطها بسبب انفجار.

وكتب أحد الطيارين في تقريره إلى شركة الخطوط الجوية، أنه بينما تقوم طائرة تابعة لشركة "اير كوميت" الأسبانية خلال رحلة من ليما إلى مدريد عندما شاهد ثلاثة أفراد "بشكل مفاجئ وعلى مسافة شعاعا قويا وكثيفا لضوء أبيض" سقط رأسيا لأسفل واختفى خلال 6 ثواني. كما لاحظ أيضا قائد الطائرة عواصف لها نشاط كهربي وتشكيلات من السحب بالقرب من طريق الطائرة.

وأكدت "اير كوميت" وجود التقرير الذي حصلت عليه "إل موندو" وقالت إنها حولته إلى سلطات هيئة الطيران المدني الأسبانية وشركتي ايرباص واير فرانس. وذكرت الصحيفة أن هذا التقرير أكد من جديد على فرضية أن انفجارا قد يكون السبب في الحادث، مضيفا عنصرا أخر في عملية البحث عن تفسير للحادثة المأساوية.

لا توجد أدلة على عمل إرهابي

ولكن كوشنير قال إنه بالرغم من عدم استبعاد أي فرضية ، فلا توجد أدلة على الإرهاب. ونقلت صحيفة " لوفيجارو" الفرنسية أمس الخميس عن مصدر مقرب من التحقيقات في سبب تحطم الطائرة أنها ربما انشطرت بسبب انفجار أو بسبب عاصفة قوية جدا.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية ( د ب أ) عن خبير الطيران الألماني، هاينرش جروسبونجارت، قوله إن الرسائل الأخيرة التي أرسلتها الطائرة قبل وقوعها في المحيط الأطلسي صباح يوم الاثنين الماضي تبدو متناقضة مع نظريه وقوع انفجار عنيف. وتحدث جروسبونجارت عن أربع دقائق واجهت خلالهما الطائرة على ما يبدو مشكلات فنية خطيرة قبل فقدان جميع الاتصالات بها. وفي الساعة 0210، ذكر نظام الطائرة أن طاقمها أوقف الطيار الآلي لقيادة الطائرة يدويا. وهذا يعني أن سبب وقوع الكارثة يحتمل ألا يكون بسبب العنف لأن " الأمر يظهر أن الطيارين حاولوا التعامل مع المشكلة".

(ط.أ/ د ب أ/ ا ف ب / رويترز)

تحرير: عبده المخلافي

مختارات