1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ارتفاع عدد ضحايا اشتباكات في لبنان مرتبطة بأحداث سوريا

قالت مصادر أمنية وطبية لبنانية إن عدد القتلى جراء اشتباكات تدور منذ ثلاثة أيام بين فصيلين متنافسين في طرابلس ارتفع إلى عشرة أشخاص اليوم السبت في أعمال عنف مرتبطة بالصراع الناشب في سوريا المجاورة.

قتل شخص برصاص قناص وتوفي أربعة اليوم السبت (15 آذار/ مارس 2014) متأثرين بإصابتهم في الاشتباكات التي بدأت الأسبوع الماضي بين السنة والعلويين في ثاني أكبر مدينة لبنانية. ونشبت الاشتباكات بعد أن أطلق مسلحون النار ليقتلوا سنيا ينتمي لعائلة منها أفراد علويون، ويعيش في حي بالمدينة أغلبية سكانه من العلويين. كما قتلت طفلة في العاشرة من عمرها في الاشتباكات وتوفي ثلاثة آخرين متأثرين بجراحهم في اليوم التالي. وأصيب أكثر من 50 شخصا من بينهم ثمانية جنود لبنانيين في الاشتباكات التي شارك فيها قناصة واستخدمت فيها القذائف الصاروخية.

وهدأت حدة الاشتباكات اليوم بعد تدخل الجيش لكن القناصة من الجانبين ظلوا يتبادلون إطلاق النار في شارع سوريا الفاصل بين منطقة باب التبانة السنية ومنطقة جبل محسن العلوية. وقالت المصادر إن معظم القتلى من المدنيين السنة على الرغم من أن أحدهم كان يعيش في منطقة جبل محسن العلوية.

وتفاقمت الخصومة بين السنة والعلويين في طرابلس جراء التوتر الطائفي في سوريا التي أسفر القتال المستمر فيها منذ ثلاثة أعوام عن مقتل أكثر من 146 ألف شخص. ويزداد استخدام أسلحة متطورة في المعارك التي تنشب بين الحين والآخر في المدينة الساحلية. ويستخدم بعض المقاتلين الآن القاذفات الصاروخية والبنادق.

ويشهد لبنان انقساما عميقا بسبب النزاع السوري الذي زاد التوتر الطائفي بين السنة بزعامة رئيس الوزراء السابق سعد الحريري والشيعة بزعامة حزب الله. وازدادت حدة هذا الانقسام من جراء مشاركة حزب الله في المعارك الدائرة في سوريا الى جانب النظام ضد المعارضة المؤلفة من أكثرية سنية. وتعرضت معاقل لحزب الله لاعتداءات دامية عدة بسيارات مفخخة وصواريخ أعلنت مسؤوليتها عنها مجموعات جهادية سنية.

ع.ش/ أ.ح (رويترز، أ ف ب)

مواضيع ذات صلة