1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

اختطاف موظف ألماني يعمل لدى منظمة إغاثة في الصومال

أكدت منظمة مكافحة الجوع الألمانية أن أحد موظفيها الألمان تعرض لعملية اختطاف في شمال غرب الصومال من قبل مسلحين مجهولين. الخارجية الألمانية بدورها أكدت أنها مازالت تحقق في الأمر من دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل.

default

الاقتتال في الصومال يعيق عمل المنظمات الإنسانية

ذكرت منظمة إغاثة ألمانية اليوم الثلاثاء (12 فبراير/شباط 2008 ) أن أحد موظفيها اختطف في الصومال. ولم تقدم منظمة "مكافحة الجوع الألمانية" أي تفاصيل بشأن الاختطاف في وقت يكتنف فيه الغموض دوافع العملية، حيث أكدت المنظمة أن الخاطفين لم يتصلوا حتى الآن بالمؤسسة.

وقالت المؤسسة التي يوجد مقرها في مدينة بون الألمانية إنها تبذل ما بوسعها بالتعاون مع السلطات المحلية من أجل إطلاق سراح المواطن الألماني. ومن جانبه اكتفى متحدث باسم الخارجية في برلين بالقول "إن الوزارة تتابع المعلومات المتوفرة وتبذل جهدها لكشف التفاصيل" من دون الإدلاء بمزيد من المعلومات.

وتشهد أجزاء من الصومال حربا أهلية منذ أكثر من عقد من الزمن. وأطاحت القوات الأثيوبية العام الماضي بحكومة إسلامية كانت تتولى الحكم في الصومال وشكلت حكومة اتحادية انتقالية تتولى فقط السيطرة على منطقة صغيرة.

مسلحون ينصبون كمينا للموظف الألماني

Deutschlandzentrale der Welthungerhilfe in Bonn

مقر منظمة مكافحة الجوع في مدينة بون الألمانية

وذكرت المنظمة في بيان لها عن الموضوع أن أحد موظفيها ألماني الجنسية تعرض لعملية اختطاف صباح اليوم من قبل مسلحين نصبوا كمينا لسيارته في منطقة ارا جابو شمال غرب الصومال حين كان في طريقه برفقة موظف إغاثة صومالي وسائقهما لحضور لقاء مع مجموعة من الصيادين الصوماليين. كما ذكر البيان أن السائق الصومالي أصيب بعيار ناري أثناء تبادل لإطلاق النار أعقب عملية الاختطاف. ويعمل المواطن الألماني المختطف منذ سنتين في الصومال لدى المنظمة، حيث يسهر هناك على برنامج مكافحة الجوع.

وتجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن المنظمة الألمانية تعد ضمن المنظمات القلائل التي مازلت تعمل في المنطقة المتوترة بعدما علقت العديد من المنظمات غير الحكومية أنشطتها هناك بعد تعرض موظفيها مرارا لهجمات في الأشهر الأخيرة.

وتنشط منظمة الإغاثة الألمانية في الصومال منذ العام 2001 في مشاريع إنسانية مختلفة كالتنمية الريفية وحماية الموارد الطبيعية بالإضافة إلى توفير المواد الغذائية وتأمين الماء الصالح للشرب.

مختارات