1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

اختطاف صحفي في أفغانستان

في حين ما تزال المفاوضات جارية للإفراج عن ألماني اختطف قبل أسبوع في أفغانستان، أكد محافظ كونار الأفغانية التقارير التي تحدثت عن اختطاف صحفي ألماني كان يحاول الكشف عن تفاصيل مقتل مدنيين اثناء قصف جوي على قرية أفغانية.

default

تقارير أولية تتحدث عن اختطاف صحفي ألماني في شرق أفغانستان

أكد المسؤول الحكومي لولاية كونار، ديدار شاليساي، اختطاف صحفي ألماني في الإقليم الواقع في شرق أفغانستان في وقت متأخر من ليلة أمس الثلاثاء. واضاف المسؤول الأفغاني ان الصحفي اختطف مع اثنين من مرافقيه الأفغان من قبل مقاتلي حركة طالبان، التي أعلنت من جهتها مسؤوليتها عن اختطاف الصحفي ومرافقيه. ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن قاري إسحق، الذي عرف نفسه على انه احد قادة الحركة في منطقة القبائل الواقعة على الحدود الباكستانية، قوله: "قمنا بخطفهم وقيادتنا ستتخذ قراراً بشأن مصيرهم".

الجدير بالذكر ان المتحدث باسم الولاية، شاه وصي، كان قد صرح في وقت سابق صباح اليوم ان الصحفي الالماني المختطف كان يحاول مع مرافقيه الوصول الى قرية قتل فيها مدنيون أثناء غارة جوية لحلف شمال الأطلسي قبل نحو أسبوعين.

من جانبها لم تعلق السفارة الألمانية في كابول على الإختطاف، غير ان المتحدث باسم الخارجية الألمانية مارتين ييغر قال ان سفارة بلاده في كابول تدرس الإشارات المتعلقة بالحادث وتسعى للحصول على توضيح له بأسرع وقت ممكن.

وحسب تقرير آخر فإن محافظ إقليم كونار، شاليزار ديدار، قال نقلا عن أحد شهود العيان من سكان القرية سنجار في إقليم فادابور أن ثلاثة أشخاص اختطفوا الصحفي ومترجمه في الساعة الواحدة بعد منتصف الليل من بيت أحد سكان القرية.

ثالث ألماني يُختطف في غضون أسبوع

Deutschland Afghansitan Bundeswehr ISAF Soldat in Kabul

التواجد الألماني العسكري والمدني في أفغانستان يتعرض لأخطار متزايدة

وبعد تأكيد حادثة الإختطاف فأن الصحفي الألماني يعد ثالث ألماني يختطف في أفغانستان خلال مدة وجيزة. ففي نهاية الأسبوع الماضي أختطف مهندسان ألمانيان في محافظة غانزي وتوفي أحدهما يوم السبت إثر متاعب صحية تعرض لها على ما يبدو ثم أطلق المختطفون النار عليه، إلا أن البعض يشك في أن يكون المختطفون قد قتلوا المهندس عن قصد. وستصل جثة المهندس اليوم إلى ألمانيا حيث سيتم تحويلها إلى الطبيب الشرعي لمعرفة أسباب الوفاة الحقيقية. وما يزال المهندس الآخر المختطف مع أربعة زملاء أفغان على قيد الحياة.

ودارت في الأيام الماضية مفاوضات صعبة للإفراج عن المختطفين لم تحقق تقدماً كبيرا إلى الآن ويرجع ذلك بشكل أساسي إلى صعوبة الاتصالات بين الجماعة التي اختطفت الرهائن والحكومة الألمانية والتي تتم عبر وسطاء من شخصيات عشائرية أفغانية. ويُعتقد أن الجهة التي تقف وراء الاختطاف جماعة مسلحة من عشائر البشتون غير تابعة لحركة طالبان، ويبدو أن الجماعة ليس لديها مطالب سياسية.

مختارات