1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اتهام سائق القطار الاسباني المنكوب بجريمة "قتل غير متعمدة"

وجه القضاء الاسباني تهمة جريمة قتل "غير متعمدة" إلى فرانسيسكو خوسيه جارثون سائق القطار السريع الذي خرج عن سكته بسبب السرعة العالية وأدى إلى مقتل 78 شخصا، وتسبب أسوإ كارثة منذ سبعين عاما في خطوط سكك الحديد الإسبانية.

قال وزير الداخلية الإسباني خورخي فرنانديز دياز السبت (27 تموز/ يوليو 2013) إن سائق قطار إسباني، خرج عن خط السكك الحديدية مما أسفر عن مقتل 78 شخصا، متهم بالقتل غير العمد. وأضاف الوزير أن فرانسيسكو خوسيه غارثون (52 عاما) والذي أصيب في الحادث، خرج من المستشفى اليوم وتم نقله إلى مركز للشرطة في بلدية سانتياغو دي كومبوستيلا.

وقبل ذلك أعلن الوزير للصحافيين في مكان الحادث أن "هناك قرائن معقولة تسمح بالاعتبار أن (السائق) يتحمل مسؤولية محتملة في ما جرى، وهو ما يجب أن يحدده على كل حال القاضي والتحقيق".

وأشار وزير الداخلية فيرنانديز دياز إلى أنه من المفترض نقل غارثون إلى سجن المحكمة ليلة غد الأحد. ويشتبه بأن غارثون سار بسرعة عند أحد المنعطفات بلغت 190 كيلومترا في الساعة في منطقة يوصى بأن تكون السرعة فيها 80 كيلومترا في الساعة. ويرفض غارثون حتى الآن الرد على أسئلة الشرطة.

وفتح تحقيقان، واحد قضائي والآخر إداري، لتفسير هذه الكارثة وهي الأسوأ في تاريخ السكك الحديد الاسبانية منذ نحو سبعين سنة. وأكدت شبكة "اديف" التي تشرف على التسيير أن السائق تلقى إنذارات في الطريق تحثه على خفض السرعة بينما شدد رئيس "رينفي" على أن السائق يعرف هذه السكة جيدا.

ع.خ/ م. س (د.ب.ا، ا.ف.ب)

مختارات