1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اتفاق قريب مع الولايات الألمانية لاستقبال لاجئين سوريين

أعلن وزير الخارجية الألماني عن أن مشاورات تجري مع وزراء داخلية الولايات الألمانية من أجل استيعاب عدد إضافي من اللاجئين السوريين. تصريحات الوزير جاءت على هامش زيارته لمخيم للاجئين السوريين في لبنان.

Frank-Walter Steinmeier Flüchtlingslager im Libanon

شتاينماير أثناء زيارة مخيم "مار الياس" للاجئين السوريين في لبنان

يسعى وزير الخارجية الألماني فرانك-فالتر شتاينماير إلى التوصل لاتفاق قريب مع الولايات الألمانية حول استقبال المزيد من اللاجئين السوريين. وقال شتاينماير الجمعة (30 مايو/ أيار 2014)، خلال زيارته لأحد مخيمات اللاجئين السوريين في لبنان: "مسؤوليتنا تفوق ما نقوم به حالياً".

ووفقاً للبيانات الرسمية، تقدم أكثر من 31 ألف سوري بطلبات لجوء إلى ألمانيا خلال السنوات الثلاث الماضية. ووضعت الحكومة الألمانية برنامجاً خاصاً العام الماضي لتوفير عشرة آلاف مكان للاجئين السوريين.

وبسبب تدهور الأوضاع في سوريا، يعتزم وزراء داخلية الولايات الألمانية إجراء مشاورات في يونيو/ حزيران المقبل حول زيادة هذا العدد. وأشار شتاينماير إلى ضرورة أن يجري وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير محادثات مع نظرائه في الولايات الألمانية حول هذا الأمر، مضيفاً: "بعدها سنتقدم باقتراح للحكومة". وأكد وزير الخارجية الألماني على أنه من الواضح لجميع الأطراف "مدى صعوبة الوضع بالنسبة للدول المجاورة (لسوريا)".

تجدر الإشارة إلى أن لبنان تستضيف أكثر من مليون لاجئ سوري. ووصل شتاينماير في وقت سابق من الجمعة إلى شرق لبنان لزيارة اللاجئين السوريين، الذي فروا من القتال في بلادهم بين نظام بشار الأسد وفصائل المعارضة السورية. وتوجه الوزير الألماني إلى مخيم "مار الياس" بوادي البقاع، يرافقه وفد من مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

ومن المقرر أن يلتقي شتاينماير رئيسة بعثة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في لبنان، نينيت كيلي، في منشأة التسجيل التابعة للوكالة بمنطقة زحلة، شرق لبنان. كما من المقرر أن يسلم شتاينماير سيارات إسعاف قدمها الصليب الأحمر الألماني لنظيره اللبناني.

ي.أ/ ح.ح (د ب أ)