1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إيران: توقيف شقيق الرئيس روحاني في قضية "فساد"

أعلن القضاء الإيراني عن توقيف شقيق الرئيس الإيراني حسن روحاني ومستشاره الخاص بتهمة ارتكاب جنح "مالية". كما أعلن المتحدث عن الحكم على أمريكي يحمل جنسية دولة أخرى بالسجن 10 سنوات بتهمة التجسس.

أعلن المتحدث باسم القضاء الإيراني، غلام حسين محسني ايجائي، الأحد (16 تموز/يوليو 2017) أن شقيق الرئيس الإيراني حسن روحاني ومستشاره الخاص أوقف بتهمة ارتكاب جنح "مالية". وقال محسني ايجائي في مؤتمر صحافي إن حسين فريدون (شقيق روحاني) "استجوب مراراً إضافة إلى أشخاص مرتبطين به. تم تحديد كفالة ولكن بما أنه لم يدفعها تم نقله إلى السجن". وأوضح أن التهم الموجهة إلى شقيق الرئيس تتصل بجنح "مالية".

وفي سياق منفصل، قال غلام حسين محسني ايجائي، اليوم الأحد إن محكمة أصدرت حكماً بالسجن عشر سنوات على أمريكي يحمل جنسية دولة أخرى في اتهامات بالتجسس في أحدث قضايا مزدوجي الجنسية المحتجزين في اتهامات أمنية بالبلاد. ولم يذكر المتحدث اسم المحكوم عليه ولم يورد تفاصيل عن تاريخ صدور الحكم، لكنه قال إنه مواطن أمريكي ويحمل جنسية دولة أخرى غير إيران. وقال ايجائي على التلفزيون الحكومي "هذا الشخص الذي كان يجمع المعلومات بتوجيه مباشر من أمريكا حكم عليه بالسجن عشر سنوات لكن يمكن استئناف الحكم".

ولم يتضح على الفور ما إذا كان ايجائي يشير إلى نزار زكا وهو مواطن لبناني يحمل إقامة دائمة بالولايات المتحدة. وقال محام، مقره الولايات المتحدة، يدافع عن زكا للصحفيين في سبتمبر/أيلول إنه حكم عليه بالسجن عشر سنوات وغرامة 4.2 مليون دولار بعد إدانته بالتآمر على إيران.

والجدير ذكره أنه جرى اعتقال العديد من الإيرانيين من مزدوجي الجنسية الذين يحملون جنسيات بريطانيا والنمسا وكندا وفرنسا خلال العام الماضي ومازالوا محتجزين في اتهامات تتعلق بالتجسس والتآمر مع حكومات معادية.

خ.س/أ.ح(أ ف ب، رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع