إيران تتحدث عن توقيف 27 شخصا بشبهة الانتماء إلى ″داعش″ | أخبار | DW | 07.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إيران تتحدث عن توقيف 27 شخصا بشبهة الانتماء إلى "داعش"

في خبر قد تكون له تبعات مستقبلية قالت طهران إنها فككت مجموعة مرتبطة بـ "داعش" كانت تخطط لتنفيذ عمليات داخل إيران. وزارة الأمن الإيرانية تحدثت عن توقيف 27 شخصا منهم عشرة اعتقلوا خارج إيران بمساعدة جهاز أمني خارجي.

Iran Teheran - Terrorangriff im Parlament (Fars)

صورة من الأرشيف

أعلنت وزارة الاستخبارات والأمن الوطني الإيرانية الاثنين (السابع من آب/ أغسطس 2017) توقيف 27 شخصا، على علاقة بتنظيم "الدولة الإسلامية" المعروف على نطاق واسع باسم "داعش". وقالت الوزارة إن هؤلاء كانوا يخططون لتنفيذ هجمات داخل الأراضي الإيرانية.

وأفادت الوزارة في بيان أن عناصر الأمن تمكنوا "من اعتقال مجموعة إرهابية ترتبط بتنظيم داعش حاولت تنفيذ عمليات إرهابية في المحافظات الرئيسية والمدن الدينية في البلاد"، مستخدمة تسمية أخرى لتنظيم "الدولة الإسلامية".

وأضاف البيان أن عشرة من هؤلاء أوقفوا "خارج الحدود و17 آخرين داخل البلاد" في عمليات "جرت بالتنسيق مع أحد الأجهزة الأمنية في المنطقة"، من دون تحديد البلد أو تقديم تفاصيل. كما أعلنت مصادرة أسلحة وذخائر أثناء التوقيفات، حاول المشتبه بهم تهريبها إلى ايران داخل أدوات كهربائية منزلية.

وكانت طهران شهدت في السابع من حزيران/يونيو اعتداءين داميين تبناهما تنظيم "الدولة الإسلامية" استهدفا مجلس الشورى وضريح الإمام الخميني وأوقعا 17 قتيلا. وأوقف الأمن الإيراني بعد هذا الاعتداء عشرات الأشخاص الذين اشتبه بصلتهم بالهجوم، مؤكدا قتل العقل المدبر له.

كما أطلقت ايران وللمرة الأولى منذ اندلاع الأزمة السورية، وتحديدا في 19 حزيران/يونيو، صواريخ بالستية من أراضيها ضد "قواعد لتنظيم داعش" في دير الزور، انتقاما للاعتداءين المذكورين أعلاه على ما أعلنت.

أ.ح/ي.ب (أ ف ب، د ب أ، رويترز)