1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إعدام زوج عمة الزعيم الكوري الشمالي

ذكرت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية أن زوج عمة زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ-اون الذي كان يعتبر الرجل الثاني في النظام، اعدم الخميس بعد أن حكمت عليه محكمة عسكرية خاصة بالإعدام وقد وصفته الوكالة ب"الخائن".

انتقدت الحكومة الألمانية إعدام زوج عمة زعيم كوريا الشمالية، كيم جونج أون. وقال المتحدث باسم الخارجية الألمانية، مارتن شيفر، اليوم الجمعة في برلين: "عقوبة الإعدام ليست وسيلة معتدلة للعقاب من وجهة نظر الحكومة الألمانية"، موضحا أن هذا الموقف الأساسي ينطبق أيضا على حالات أخرى. وأضاف المتحدث: "بخلاف ذلك ،لا يوجد تعليق على الشؤون الداخلية في كوريا الشمالية".

وقالت كوريا الشمالية اليوم إن جانج سونج ثايك زوج عمة الزعيم كيم جونج اون الذي كان يعتبر ثاني أقوى رجل في البلاد تم إعدامه بعد أن أدانته محكمة عسكرية بالخيانة. وقالت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية "المتهم جانج قام بتجميع قوى غير مرغوب فيها ... وارتكب جرائم شنيعة مثل محاولة الإطاحة بالدولة."

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع قالت تقارير إعلامية رسمية في كوريا الشمالية إن جانج أقيل من كل مناصبه وفصل من حزب العمال الحاكم وسط مزاعم تصمه بسوء إدارة النظام المالي للدولة والفسق والفساد وتعاطي المخدرات. بينما أعلن جهاز استخبارات كوريا الجنوبية الأسبوع الماضي إقالة هذا المسؤول وإعدام اثنين من اقرب مساعديه.

وبعد ما يقارب السنتين على تولي الثلاثيني كيم جونغ اون الحكم، من شأن هذا الحكم ان يسمح له برص الصفوف من حوله لمواجهة كوريا الجنوبية والغربيين الذين يتهمون كوريا الشمالية بتطوير صواريخ عابرة للقارات ذات قدرات نووية، وفق ما يرى بعض الخبراء.

وقد خلف كيم جونغ اون والده كيم جونغ ايل بعد وفاته في كانون الأول/ديسمبر 2011، وكان كيم جونغ ايل يقود كوريا الشمالية الشيوعية منذ 1994 تاريخ وفاة والده كيم ايل سونغ مؤسس جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية في 1948.

ي ب/ ح ح (ا ف ب، رويترز)

مختارات