1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إطلاق سراح مغنيتين بفريق بوسي رايوت الروسي

أطلق سراح مغنيتين من فريق بوسي رايوت الروسي من السجن بموجب عفو من الرئيس بوتين. لكن إحداهما وهي ماريا اليوخينا وصفت قرار العفو الصادر عن بوتين بأنه "لعبة علاقات عامة".

خرجت المغنية في فرقة بوسي رايوت الروسية ناديا تولوكونيكوفا من السجن اليوم (الاثنين 23 ديسمبر/ كانون الأول 2013)، إثر منحها عفوا من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. لتنضم إلى زميلتها ماريا اليوخينا التي سبقتها بساعات بالخروج من السجن.

وأكد محام لوسائل إعلام روسية أن ماريا اليوخينا، أطلق سراحها من السجن. وقال المحامي بيوتر زايكين لوكالة ريا نوفوستي الروسية إن موكلته "ماريا اليوخينا استعادت حريتها" مضيفا أن "كافة الوثائق تم ملؤها والتوقيع عليها". وانتقدت اليوخينا الخطوة ووصفتها بأنها محض دعاية وبأنها كانت تفضل البقاء في السجن. وقالت اليوخينا لقناة دوجد التلفزيونية "لا أعتبر الأمر عفوا، بل انتهاكا"، مضيفة أن ذلك يطبق على أقلية صغيرة جدا من المدانين. وأوضحت "لا أعتقد أن العفو خطوة إنسانية، بل لعبة علاقات عامة". وأكدت "لو كان لي خيار الرفض (للعفو) لفعلت ذلك".

وكانت اليوخينا وزميلتها في الفرقة ناديا تولوكونيكوفا، اللتان أودعتا السجن سنتين بسبب أداء أغنية معارضة للرئيس فلاديمير بوتين في كنيسة في موسكو مطلع آذار/ مارس، قد منحتا عفوا الأسبوع الماضي.

ويأتي إطلاق سراحهما عقب أيام فقط من إطلاق سراح إمبراطور النفط الروسي السابق ميخائيل خودوركوفسكي.

ح.ز/ ف.ي (أ.ف.ب، رويترز، د ب ا)

مختارات