1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إطلاق سراح المراقبيين العسكريين وتواصل العمليات في شرق أوكرانيا

قالت منظمة الأمن والتعاون الأوروبية إنه تم إطلاق سراح مراقبيها الذين كان محتجزين في أوكرانيا، في حين قال وزير الداخلية الأوكراني إن عملية "مكافحة الإرهاب" مستمرة ، فيما اعتقل أكثر من مائة شخص في أوديسا بعد مقتل العشرات.

أكدت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا اليوم السبت (03 ايار / مايو) الإفراج عن المراقبين العسكريين التابعين لها المحتجزين في شرق أوكرانيا منذ يوم الجمعة قبل الماضي. وقالت المنظمة اليوم على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) إن الرجال لم يعودوا قيد الاحتجاز. وفي سياق متصل أكد فلاديمير لوكين المبعوث الخاص للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى أوكرانيا الإفراج عن المجموعة، قائلا في مقابلة مع وكالة أنباء (ريا نوفوستي) الروسية إن "الجيش الشعبي أفرج عن الأشخاص الاثني عشر المدرجين على قائمتي". وتابع لوكين أنه في طريقه الآن إلى أحد حواجز الطرق "لتسليم المجموعة إلى ممثلين عن مجلس أوروبا".

في حين قالت الشرطة الأوكرانية اليوم السبت إن أكثر من 130 شخصا اعتقلوا في مدينة أوديسا الجنوبية الساحلية بعدما قتل العشرات في حريق واشتباكات بالشوارع بين جماعات موالية لروسيا وأخرى مؤيدة للحكومة في كييف. وقال بيترو لوتسيوك قائد الشرطة المحلية في بيان إن المعتقلين قد يواجهون اتهامات من ارتكاب أعمال شغب إلى الشروع في قتل في اشتباكات بالشوارع أسفرت عن إحراق مبنى نقابة العمال في البلدة أمس الجمعة. وذكر مسؤولون أن معظم القتلى إما لقوا حتفهم بسبب استنشاق الدخان أو قتلوا إثر القفز من نوافذ المبنى.‭‭‭‭‬‬

من جانبه، أعلن وزير الداخلية الأوكراني آرسين أفاكوف أن عملية "مكافحة الإرهاب" التي يقوم بها الجيش الأوكراني في معاقل الانفصاليين في سلافيانسك وكراماتورسك بشرق البلاد ما تزال مستمرة. فكتب الوزير على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك "إن المرحلة الناشطة من العملية استمرت فجرا، لن نتوقف"، مضيفا "هذه الليلة سيطرت القوات المشاركة في عملية مكافحة الإرهاب في كراماتورسك على برج التلفزيون الذي كان من قبل تحت سيطرة الإرهابيين". وأكد أن "العملية قام بها جنود الحرس الوطني والجيش". وقد تم إطلاق العملية العسكرية لاستعادة السيطرة على سلافيانسك وكراماتورسك فجر أمس الجمعة.

واشنطن تدعو للهدوء وموسكو منزعجة

Ukraine Odessa Gefechte 2.5.14

شوارع أوديسا شهدت الجمعة اشتباكات بين مؤيدي ومعارضي كييف

سياسيا، دعت الولايات المتحدة كلا من كييف وموسكو إلى "إعادة النظام" لجنوب أوكرانيا حيث قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية في بيان "إن أعمال العنف والفوضى التي أوقعت بلا طائل الكثير من القتلى والجرحى هي غير مقبولة".وتابعت "ندعو الطرفين إلى العمل سويا من أجل إعادة الهدوء والقانون والنظام"، مضيفة "ندعو السلطات الأوكرانية إلى فتح تحقيق وتقديم كل المسؤولين (عن أعمال العنف في اوديسا) للقضاء".

في حين أعربت روسيا أمس الجمعة عن "انزعاجها الشديد" من أعمال العنف "المأسوية" في أوديسا بجنوب أوكرانيا، منددة بـ "انعدام المسؤولية الإجرامي" لدى السلطات الموالية للغرب في كييف. وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان إن "روسيا تتلقى بانزعاج شديد الأنباء الواردة عن جريمة جديدة ارتكبت في أوديسا وتدعو كييف وداعميها الغربيين إلى وضع حد للفوضى وتحمل مسؤولياتها أمام الشعب الأوكراني".

ح.ع.ح/ع.ج(رويترز، أ.ف.ب)

مختارات